موضوع

مراهق يعيش بجسم غريب عالق في أنفه لمدة 8 سنوات مسببًا “رائحة غريبة”

عانى مراهق لمدة ثمتان سنواتمن احتقان الأنف إلى جانب رائحة كريهة غريبة، وعندما نظف أنفه تبين وجود رصاصة مسدس خرز مستقرة في أنفه.

بدأت القصة عندما زار المراهق وهو بعمر 15 سنة، الطبيب فور شعوره بأعراض الغريبة، وقد قال إنه عانى احتقانًا أنفيًا لعدة سنوات إلى جانب نقص في حاسة الشم .
فقام الأطباء بفحص أنف المريض من الداخل بواسطة منظار أو بواسطة أنبوب مرن مثبت في نهايته كاميرا وقد لاحظوا توسّع الممرات الضيقة التي تسمى بالقرينات وهذه الحالة تسببها أحيانًا الحساسية الموسمية أو التهاب الجيوب.
كما وصفو له بخاخات أنفية للمريض وأدوية مضادة للهيستامين وأخبروه أن يعود لمراجعتهم بعد 4-6 أسابيع، ولكن المريض لم يعد للمراجعة إلا بعد سنة أي عندما بلغ 16 سنة وما انفك يعاني من الأعراض الأنفية نفسها ولكن الآن عندما ينظف أنفه تنتشر رائحة كريهة ولاذعة في الغرفة.

أجرى الأطباء صورة طبقية محورية للأنف ولاحظوا وجود بنية كروية بطول 9 ملم غريبة في تجويف الأنف، ووجدو الجسم الغريب الذي تبين أنه رصاصة مسدس خرز معدنية ، أصيب بها الطفل عندما كان في عمر 8 أو 9، ولم يعانِ من أعراض في ذلك الوقت فلم يقم والداه بتقديم الرعاية الطبية له.

هذا و تعد الإصابة برصاص المسدسات شائعة عند اليافعين، ولكن هذه الحالة فريدة لأنها حدثت منذ وقت طويل ولم يكن المريض يعاني من أعراض رض أنفي .
فغالباََ عند وجود جسم أجنبي عالق في الأنف لفترة طويلة، يقلق الأطباء من حدوث عدد من الاختلاطات بما فيها تطوير التهاب قد ينتشر إلى عظم الفك أو العيون، أو تخريب العظم المجاور للأنف بفعل سنوات من الالتهاب، إضافة إلى ذلك هناك خطر استنشاق المريض للجسم الغريب إذا نزاح من الأنف ونزل إلى الأسفل و دخل في الحنجرة».

ولحسن حظ المراهق لم يعاني من أي هذه الاختلاطات، وبعد الجراحة عاد النسيج في أنفه بشكل طبيعي واختفت الرائحة الغريبة الكريهة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى