حواء

أخطاء تقوم بها الأمهات عند الرضاعة الطبيعية

يحتوي حليب الأم على كافة المواد الغذائية التي يحتاجها الطفل في السنة الأولى من عمره، ومساهمتها بتعزيز مناعة الطفل وحمايته من حدوث الالتهابات والسكري والسمنة وأمراض القلب والجهاز التنفسي ومتلازمة الموت السريري المفاجئ.

حليب الأم يقي الأطفال من الإصابة بالمغص والإمساك ومشاكل الجهاز الهضمي والحساسية والأكزيما، كما يزيد معدل ذكاء الأطفال، ومن جهة أخرى فهو يحمي الأم أيضاََ من أمراض سرطان الثدي والمبيض وداء السكري النوع الثاني وأمراض القلب، كما يساعد على خسارة الوزن المكتسب فترة الحمل ويزيد الارتباط بين الطفل والأم.
ويساعد بعودة الرحم لحجمه الطبيعي قبل الولادة، وقد تكون الرضاعة الطبيعية وسيلة لمنع الحمل بين الولادات.

في المقال التالي نستعرض ابرز الاخطاء التي تقع فيها الأمهات خلال فترة الرضاعة وكذا نصائح للتعامل معها.

أخطاء الرضاعة الطبيعية :

1- حليب غير كافٍ :

  • أغلب الأمهات اللواتي يفشلن باستكمال الرضاعة الطبيعية، يشتركن في مشكلات وأخطاء تبدأ من اليوم الأول منها:
  • اعتقاد الأم أن الحليب الطبيعي غير كافٍ للطفل، فتلجأ لمنحه حليباً صناعياً، وذلك يؤدي لتقليل حليب الأم تدريجياًز
  • كلما زاد الطلب زاد الإنتاج بثدي الأم، كما أن اعتياد الطفل على تدفق الحليب من المرضعة سيؤدي لتوقف رغبته بتناول حليب ثدي الأم.

2- فترات زمنية :

  • تقوم بعض الأمهات بترك فراغات زمنية طويلة ما بين الرضعات في الأسابيع الستة الأولى، خاصةً أن الطفل ينام لساعات طويلة.
  • قد يؤدي ذلك لارتفاع الصفار لديه ونقص وزنه.
  • على الأم محاولة إرضاع الطفل كل ساعتين إلى 3 ساعات أي بمعدل 18 رضعة يومياً.

3- مشروبات شعبية :

  • تقوم بعض النساء بإدخال خلطات شعبية للطفل كمنقوع التمر واليانسون وغيرها خلال الشهور الأولى، والتي تسد شهية الطفل ولا تساهم بمنحه أية سعرات حرارية تساهم بنموه، والذي يقلل من إنتاج الحليب لدى الأم.

4- الشفط :

  • بعض الأمهات العاملة تحديداً تقمن بشفط الحليب عند العودة للعمل بالشهور الأولى.
  • قد يؤدي ا الأمر لجفاف الحليب تدريجياً لديها، فعلى الأم شفط كميات حليب تغطي فترة غيابها بالعمل.

نصائح لتفادي مشاكل الرضاعة الطبيعية :

  • الأمهات اللاتي لم يتمكّنّ من استمرار الرضاعة الطبيعة لفترة طويلة خلال السنة الأولى أو لم يتمكن منها تماماً،يفضل بعد عمر السنة البدء بإعطاء الطفل حليب حيواني أو نباتي وفقاً لاستشارة الطبيب وحالة الطفل الصحية.
  • أثبتت الدراسات بأن استمرار الطفل بتناول الحليب الصناعي المخصص للأطفال لفترة طويلة قد يؤدي لتعرضه لمشاكل صحية.
  • على الأم مراعاة منح الطفل غذاء متكاملاً بعد سن 6 شهور عند إدخال الطعام بشكل تدريجي، بحيث يحصل على كافة المكملات والفيتامينات والمواد الغذائية اللازمة لنمو الطفل حتى يصل إلى سن السنة
  • يجب تجنب الأغذية غير المفيدة المعلبة أو التي تحتوي على نسب سكريات وزيوت عالية، وعلى الأم الاعتناء بنوم الطفل لساعات كافية تساهم بتقوية مناعته.
  • على الأم الحرص على ممارسة إبنها لأنشطة بدنية وتعرضه للشمس، ومتابعة كل الفحوصات الدورية مع الطبيب، للتأكد من مستوى الفيتامينات لديه خاصة فيتامين (د) والحديد.

اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى