صحة

العلماء يقدمون أول نظرة متعمقة على بروتين “سبايك” في متحور “أوميكرون”

كشف فريق من العلماء في جامعة كولومبيا البريطانية عن أول تحليل هيكلي في العالم على المستوى الجزيئي لبروتين “سبايك” (spike) في متحور “أوميكرون”.

ويوضح التحليل، الذي أجري بدقة شبه ذرية باستخدام مجهر إلكتروني بالتبريد، كيف يصيب “أوميكرون” “المتحور بشدة” الخلايا البشرية و”يراوغ المناعة”.

وسلطت النتائج ضوءا جديدا على سبب قابلية انتقال “أوميكرون” بشكل كبير وستساعد في تسريع تطوير علاجات أكثر فاعلية.

ويناقش الدكتور سريرام سوبرامانيام، الأستاذ في قسم الكيمياء الحيوية والبيولوجيا الجزيئية بكلية الطب بجامعة كولومبيا البريطانية، الآثار المترتبة على أبحاث فريقه، والتي تخضع حاليا لمراجعة الأقران والمتاحة في مجلة bioRxiv.

ويشير التحليل إلى أن متغير “أوميكرون” لم يسبق له مثيل لوجود 37 طفرة بروتينية في “سبايك”، أي ثلاثة إلى خمسة أضعاف الطفرات في أي متغير آخر رأيناه.

وهذا أمر مهم لسببين: أولا، لأن بروتين “سبايك” يتعلق بكيفية ارتباط الفيروس بالخلايا البشرية وإصابتها. ثانيا، لأن الأجسام المضادة تلتصق ببروتين سبايك لتحييد الفيروس.

لذلك، فإن الطفرات الصغيرة على بروتين “سبايك” لها آثار كبيرة محتملة على كيفية انتقال الفيروس، وكيفية محاربته لجسمنا، وفعالية العلاجات.

واستخدمت دراستنا الفحص المجهري الإلكتروني بالتبريد واختبارات أخرى لفهم كيفية تأثير الطفرات على سلوك متغير “أوميكرون” على المستوى الجزيئي.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى