موضوع

الرجل الذي شارك جسده 23 شخصا.. هل كان مجرمًا أم ضحية؟

منذ أكثر من 40 عامًا، اغتصب بيلي ميليغان ثلاث نساء وزُعم أنه مصاب بمرض انفصام الشخصية ليجد القاضي أنه غير مذنب بالقضية بسبب الانفصام، وبعد كل هذه المدة، أصبحت قضيته مثيرة جدًا لاهتمام الكثير من الباحثين.

هل كان مجرمًا أم ضحية، مجرم خبير في التمثيل أو مريض ضحية لانقسام عقله إلى 24 شخص على الأقل .

حياة بيلي المبكرة ..

حياة ميليغان المبكرة كان لها أثرٌ كبير في المشاكل العقلية التي استمرت معه، وُلد ميليغان عام 1955 بولاية ميامي الأمريكية وكان ابنًا للمغنية دوروثي ساندز والممثل الكوميدي جون موريسون الذي انتحر أمام بيلي.

بيلي ميلغيان .. نحو سجل إجرامي حافل

في عام 1975 ، سُجن ميليغان في أوهايو بتهمة الاغتصاب والسطو المسلح. أطلق سراحه بشروط في أوائل عام 1977 وطُلب منه التسجيل كمرتكب جريمة جنسية .

في أكتوبر 1977 ، ألقي القبض على ميليغان بتهمة اغتصاب ثلاث نساء في حرم جامعة ولاية أوهايو .

ولأنه استخدم مسدسًا أثناء الجريمة ، فقد انتهك الإفراج المشروط عنه أيضًا.

وكان الاتهام على “ثلاث تهم الخطف ، ثلاث تهم السطو المسلح وأربع تهم الاغتصاب”. ثم مكث في سجن ولاية أوهايو.

في سياق إعداد دفاعه ، خضع لفحص نفسي من قبل الدكتور ويليس سي دريسكول ، الذي شخص ميليغان بمرض انفصام الشخصية الحاد . وأيضا عانى من اضطراب الهوية الانفصامي. دافع المدافعين العامين عن ميليغان ، وشخص بالجنون ، وكان ملتزمًا أن يبقى في السجن “حتى يحين الوقت الذي يستعيد فيه عقله “.

أثناء وجوده في هذه المستشفيات ، أفاد ميليغان بوجود عشر شخصيات مختلفة. هؤلاء العشرة هم الوحيدون الذين عرفهم علماء النفس. في وقت لاحق ، تم اكتشاف 14 شخصية إضافية تحمل اسم “المكروهين”.

إطلاق سراح

تم إطلاق ميليجان في عام 1988 بعد عقد من العمل في مستشفيات الأمراض العقلية ، وخرج من نظام الصحة العقلية في أوهايو ومحاكم أوهايو في 1 أوت 1991.

وفي عام 1996 عاش في كاليفورنيا وبعد ذلك ظل مكانه مجهولاً لفترة طويلة ، وفقد معارفه السابقون الاتصال به

توفي ميليغان بسبب السرطان في دار لرعاية المسنين في كولومبوس ، أوهايو ، في 12 ديسمبر 2014. وكان عمره 59 عامًا.

شخصيات من عقله

مارتين بونر، فتى ضخم من مدينة نيويورك لأسرة غنية.

لي، ممثل محترف ومتنكر.

فيل، رجل عصابات

مارك، شخصية غريبة لا تقوم إلا بالتحديق في الجدار.

أدالانا، ويال العجب، هي الفتاة المثلية التي قامت بعملية اغتصاب الفتيات الثلاث.

كرستين، طفلة صغيرة عمرها 3 سنوات.

كريستوفر، أخو كرستين

ريغان فادسكوفينش، فتى يوغلاسفي هو من قام بعملية السطو.

أقتبست قصته لانتاج في فيلم “SPLIT”  إنتاج عام 2016، تأليف وإخراج إم. نايت شيامالانو نجم الفيلم هو جيمس مكافوي،


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى