موضوع

العثور على 20 تمثالاً لـ “جيش الطين” في مقبرة سرية بالصين

اكتشف علماء الآثار أكثر من 20 تمثالا لـ”جيش الطين” بالحجم الطبيعي، والذين صُمموا لحماية الإمبراطور الأول للصين في الحياة الآخرة.

ويُعتقد أن جيش الطين يتكون من 8000 “محارب” منحوت يقع في ثلاث حفر على بعد نحو ميل واحد شمال شرق ضريح الإمبراطور تشين شي هوانغ (259 قبل الميلاد إلى 210 قبل الميلاد)، الذي وحّد الصين في 221 قبل الميلاد.

وقام علماء الآثار بالتنقيب عن نحو 2000 من هؤلاء الجنود “النابضين بالحياة”، الذين دفنوا مع أسلحة مثل الأقواس والنشاب والسيوف، وبعضها ما يزال سليما إلى يومنا هذا.

وأصبح تشين شي هوانغ ملكا لتشين في عام 247 قبل الميلاد، وهي واحدة من عدة دول تتنافس على الأرض والسلطة في الصين.

ولا تذكر النصوص التاريخية الصينية شيئا عن “جيش الطين” أو سبب بنائه. وربما يكون الجيش وسيلة لرفع مكانة الإمبراطور، خاصة لأنه بعد وفاة تشين شي هوانغ عام 210 قبل الميلاد، تمت الإطاحة بأسرته من قبل تمرد بقيادة ما سيصبح أسرة هان، تلك السلالة على الأرجح لم ترغب في تسليط الضوء على إنجازات الإمبراطور الأول.

وبالإضافة إلى ذلك، غالبا ما يفسر علماء الآثار المعاصرون على أنه وقع إنشاؤه لخدمة تشين شي هوانغ في الحياة الآخرة.

وذكرت شبكة تلفزيون الصين العالمية (CGTN) أن المحاربين المكتشفين حديثا وجدوا في “حفرة واحدة”، وكانوا مقطعين”

وتحتوي هذه الحفرة بشكل أساسي على مشاة وعربات حربية، وبينهم واحد فقط على الأقل كان جنرالا، وأمكن التعرف عليهم من أغطية الرأس الأكثر تفصيلا.

ومن المقرر أن يقوم الخبراء في متحف موقع ضريح الإمبراطور تشين شي هوانغ بترميمها، حسبما ذكرت شبكة CGTN.

وعلى الرغم من أن موقع متحف موقع ضريح الإمبراطور تشين شي هوانغ لا يحتوي على أي معلومات عن المحاربين الذين عثر عليهم حديثا، إلا أنه قال إنه من الشائع أن يتم العثور على المحاربين في قطع ثم يعاد تجميعها معا.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى