صحة

اضطرابات القلب والأوعية الدموية أو ما يعرف بـ متلازمة “رينو” !!

متلازمة “رينود” أو “رينو” مرض يصيب بعض المناطق في الجسم كأصابع اليدين والقدمين إما بالخَدر والبرودة في حالة انخفاض درجات الحرارة أو التوتر. يؤدى داء رينو إلى تضُّيق الشرايين الصغيرة التي تمد الجلد بالدم؛ ما يحد من تدفق الدم إلى المناطق المصابة.

يتغير لون الأصابع عبر ثلاث مراحل: اللون الأبيض في البداية، ثم اللون الأزرق الذي قد يكون مصحوبًا ببعض الألم أحيانًا، وأخيرًا وبعد تدفئة الأصابع يتحول اللون إلى الاحمرار.

تصل نسبة انتشارها إلى نحو 5% لدى النساء و 4% لدى الرجال، ويكون انتشارها أوسع في الأماكن الباردة.

أسباب وعوامل خطر متلازمة رينود

– عندما يكون الجو باردًا يحاول جسمك الحفاظ على الحرارة حيث تتمثل إحدى طرق القيام بذلك في إبطاء تدفق الدم إلى المناطق الأبعد عن قلبك، ويديك، وقدميك.

إذا كان لديك رينود فإن هذه الشرايين تتقلص أكثر من المعتاد وأسرع من الطبيعي حيث يمكن أن يجعل أصابعك وأصابع قدمك تشعر بالخدر وتغيير اللون إلى الأبيض أو الأزرق، ويستمر هذا عادةً حوالي 15 دقيقة.

– عندما تسترخي الشرايين ويعود جسمك إلى الدفء تشعر أصابعك بوخز وتتحول إلى اللون الأحمر قبل العودة إلى وضعها الطبيعي..

– عمل متكرر أو اهتزاز

يمكن أن تتسبب أي حركة تقوم بها مرارًا وتكرارًا، مثل: الكتابة، أو العزف على البيانو، في الإصابة، وكذلك استخدام الأدوات التي تهتز، مثل: آلات ثقب الصخور في الإصابة أيضًا.

كما يضيق التدخين الأوعية الدموية.

مضاعفات متلازمة رينود

إذا كان رينود الثانوي شديدًا وهو أمر نادر الحدوث فقد يؤدي انخفاض تدفق الدم إلى أصابع اليدين أو القدمين إلى تلف الأنسجة، ويمكن أن يؤدي انسداد الشريان تمامًا إلى تقرحات جلدية، أو موت الأنسجة، وقد يصعب علاج كلاهما.

ونادرًا ما تتطلب الحالات الشديدة غير المعالجة إزالة الجزء المصاب من جسمك.

علاج متلازمة رينود

يعتمد علاج داء رينو على مدى حدة المرض وما إذا كنت مُصابًا بأي حالات صحية أخرى. بالنسبة لمعظم الناس، فإن مرض رينود لا يُعيق حياتهم، لكنه يمكن أن يُؤثِّر على جودة الحياة.

ومنه لا يوجد علاج لمرض رينود، ولكن توجد طرق للتحكم في الأعراض.

في الحالات الشديدة جدًا، تُعد الإجراءات الجراحية خيارًا حيث يمكن إجراء عملية استئصال الودي، ففيها يتم التحكم في تضيق الأوعية الذي يسبب رينود بواسطة الأعصاب الودي في المناطق المصابة.

ويمكن للجراح عمل شقوق صغيرة وتجريد الأعصاب من الأوعية الدموية لتقليل وتيرة النوبات أو شدتها، لكن هذا ليس دائمًا ناجحًا.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى