صحة

“ذات السيقان الأربع” ..المرأة التي ولدت بـ”تشوه مزدوج الحوض”

هذه السيدة اسمها “جوزفين ميرتل كوربين “(Josephine Myrtle Corbin)، وُلدت بمرض “تشوه مزدوج الحوض” (بالإنجليزية: dipygus deformity)‏ في 12 مايو 1868 في مقاطعة لينكولن بولاية تينيسي الأمريكي.

هذا التشوه يعني أن لديها حوضان منفصلان جنبًا إلى جنب من الخصر إلى أسفل.

لم تتمكن من الوقوف على ساقيها القصيرتين لضعفهما الشديد، إلا أنها كانت تعمل على تحركيهم باستمرار، وكانت قدمها اليمنى مقوسة، واليسرى هي السليمة بينهما.

استغل والديها الوضع لجلب الأموال لهما، عقب التأكد من حالة ابنتهما الخلقية المشوهه، ودفعا بها إلى الانضمام إلى مجال العروض الترفيهية وهي في سن الثالثة عشر، وقد أبهرت الطفلة الجمهور، مما أدى إلى تلقيبها بالفتاة التي تسير على أربعة أقدام، وتقاعدت في سن الثامنة عشر.

في العام الموالي، تزوجت ميرتل كوربن وهي في سن التاسعة عشر من طبيب يُدعى بيكنيل كلينتون، وأنجبت منه أربعة بنات وولد واحد.

تزامنت شعبية ميرتل مع تطور دراسة التشوهات الجسدية، مما منحها شهرة أخرى على الصعيد الطبي. وقد نشرت المجلات الطبية العالمية مقالات تتضمن تفاصيل حالتها وأول تجربة لها مع الولادة في عام 1889.

وفي عام 1928، أصيبت ميرتل بمرض الحمرة، وتوفيت بعدها بفترة وجيزة في كيلبورن ولاية تكساس في 6 مايو 1928 عن عمر ناهز الـستين عامًا.

قيل إنها كانت قادرة على تحريك ساقيها الداخليتين ، لكنهما كانتا أضعف من المشي.

كان لديها جهازان تناسليان وظيفيان ، وجاء بعض الأطفال من أحدهما والآخر من الآخر.أحد الصور المُرفقة تُظهر زوجها وإبنتها.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى