موضوع

وهران الباهية تستضيف 26 دولة في الطبعة ال19 للالعاب البحر الأبيض المتوسط

    شهدت ألعاب البحر الأبيض المتوسط منذ طبعتها الأولى عام 1951 في الإسكندرية بمصر تقدمًا ملحوظا. ولقد تولّدت الفكرة من رغبة الدكتور المصري في العلوم السياسية محمد طاهر باشا في إنشاء مسابقة تجمع بين الدول التي تربطها نقطة مشتركة، هي حوض البحر الأبيض المتوسط.

    دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021، هي الدورة التاسعة عشر للألعاب المتوسطية التي تستضيفها مدينة وهران، الجزائرية بعد تغلبها على مدينة صفاقس التونسية بنتيجة (5-17 لكن تم تأجيلها إلى 2022 بسبب فيروس كورونا .

    تم الإعلان رسميا عن ترشح مدينة وهران لاستضافة العاب البحر الأبيض المتوسط عام 2021 ،قبل الانطلاق في عملية بناء المركب الأولمبي الجديد ببلدية بير الجير في ولاية وهران المخصص لاحتضان الدورة، وقال وزير الرياضة الجزائري آن ذاك محمد تهمي أن الجزائر مستعدة لاحتضان الألعاب للمرة الثانية في البلاد بعد دورة 1975 ضمن مساعي السلطات العمومية لتطوير الرياضة عامة واسترجاع مكانة الجزائر العالمية خاصة في احتضان المنافسات الإقليمية والعالمية، فبجانب الترشح لاحتضان الألعاب المتوسطية ترشحت الجزائر لاحتضان كأس أمم إفريقيا وكأس أمم إفريقيا للمحليين وكانت مدينة وهران من بين المدن المرشحة في كلا الملفين.

 

    خمس مدن قدمت ترشحها رسميا لاستضافة دورة الألعاب المتوسطية لعام 2021 ، اثنين من إفريقيا وثلاثة من أوروبا

    المرشحين النهائيين هما: وهران الجزائرية التي خططت لاستضافة الألعاب للمرة الثانية في الجزائر بعد دورة 1975 التي أُقيمت في العاصمة الجزائرية ، مدينة صفاقس كثالث مدينة تونسية تنظم الألعاب بعد العاصمة تونس التي استضافت الألعاب مرتين.

     مدينة وهران فازت بشرف تنظيم الدورة بعد الفوز في التصويت الرسمي للجنة الدولية للألعاب الحر الأبيض المتوسط على المدينة التونسية بنتيجة 51-17.

الملعب الرئيسي للدورة هو ملعب عبد القادر فريحة الأولمبي الجديد، التابع للمركب الأولمبي الجديد الموجود في بلدية بير الجير في ولاية وهران،  ،

الملعب سيستضيف حفلي الإفتتاح والختام مع منافسات ألعاب القوى وكرة القدم، كما ستجرى منافسات الدورة الأخرى في العديد من مناطق ولاية وهران والغرب الجزائري كولايتي معسكر ومستغانم.

  شاركت 11 دولة في الطبعة الأولى وهي: إيطاليا وفرنسا وإسبانيا ومصر وتركيا واليونان ويوغوسلافيا ولبنان وسوريا ومالطا وإمارة موناكو، متنافسة في أحد عشر (11) تخصص رياضي وذلك بمشاركة 734 رياضي.

تربّعت إيطاليا على سلّم التتويج بـ 61 ميدالية (27 ذهبية و22 فضية و12 برونزية) تليها فرنسا بـ 44 ميدالية (26 ذهبية و13 فضية و5 برونزية) وجاءت مصر في الدرجة الثالثة من منصة التتويج برصيد 65 ميدالية (20 ذهبية ،26 فضية و19 برونزية.

وما انفكّت هذه المنافسة منذئذ في التطوّرّ سواء في عدد الدول المشاركة أو التخصصات الرياضية لتصل إلى ما هي عليه في طبعة 2022 والتي ستعرف مشاركة 26 دولة في 24 رياضة يتفرّع عنها 204 اختبار رياضي ومشاركة ما يربو عن 4500 متنافس في هذا الحدث الذي سيقام في الفترة الممتدة من 25 جوان إلى 5 جويلية بوهران.

وستشارك الدول التالية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط:

ألبانيا ، الجزائر،أندورا، البوسنة والهرسك ، قبرص ،كرواتيا ، مصر ،إسبانيا ،فرنسا ، اليونان ،  إيطاليا ،كوسوفو لبنان، ليبيا ،مقدونيا الشمالية ، مالطا ،المغرب ،موناكو ،الجبل الأسود (مونتينيغرو)، البرتغال ،سان مارينو ،صربيا ،سلوفينيا ،سوريا ،تونس ،تركيا.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى