موضوع

السكر” السم الأبيض” … المكون اللطيف الذي يسبب لنا أمراض غير متوقعة

إن السكر، أحد قطبي السم الأبيض، ضارًا بالصحة، وعلى الرغم من معرفتنا بهذه الحقيقة، ما زال أغلبنا يفضل السكريات والأطعمة المحلى والمشروبات الحلوى.

وإن أضرار السكر الأبيض لا يقتصر على مجرد أن يساعد على زيادة تسوس الأسنان أو الإضرار بها.

ولا حتى لمجرد أن الأطعمة عالية السكر تساعد على زيادة الوزن أو تراكم الدهون في الجسم.

لكن تمد أضرار السكر إلى أبعد من ذلك، حيث تصل إلى مخاطر لأمراض القلب والأوعية الدموية، أو مظاهر الشيخوخة المبكرة.

أما الملح، على الرغم من أهميته في الطهي وإضفاء مذاق جيد للطعان، إلا أن مخاطره تمدت إلى حد استحقاقه اسم السم الأبيض.

وفي هذا المقال سنسطرد في أضرارهما وطرق تفادي هذه الأضرار وكذا مكافحتها، مع إيجاد بدائل لهما.

حذر مختصون من تأثير تناول كميات كبيرة من السكر أو “السم الأبيض” كما يسموه على الصحة، فحين يتناول الإنسان ما يزيد على حاجة جسمه من السكر يتحول في الكبد إلى دهون ويخزن في الجسم، مما يتسبب الإصابة بأمراض عدة منها السكري، وأمراض القلب والكبد.

ولفت المختصون بأن يطيل من عمر الأطعمة، فضلاً عن أنه يجعل الطعم أفضل، ويربط المستهلك بالسلعة.

من جهتها نصحت جمعية القلب الأميركية بالحد من السكريات المضافة التي قدرتها بست ملاعق صغيرة للمرأة ما يعادل 25 غراماً، وتسعة للرجل ما يعادل 37 غراماً.

كما يُنصح بقراءة متمعنة على وصفات المنتجات، فعلبة مشروبات غازية صغيرة مثلاً تحوي على 39 غراماً من السكر، وثلاث قطع من حلوى الكوكيز تحتوي على 11 غراماً ، وأربع قطع من الأورويو على 14 غراماً.

ودعا المختصون إلى استبعاد المنتجات التي تزن 100 غرام، وتحتوي على 15 غراماً من السكر، فضلاً عن استبعاد إضافة السكر في المشروبات كالقهوة والشاي، واستبدال المشروبات الغازية بالمياه، وتناول الفواكه الطازجة عوضاً عن المعلبة. وينصح خبراء بإضافة الفواكه كالموز والكرز والفراولة على بعض المأكولات بدلاً من السكر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى