موضوع

وفاة رجل ساجدا بالمسجد النبوي.. صورة تهز العالم الإسلامي

   تداولت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة قيل إنها تُظهر رجلاً تُوفّي أثناء الصلاة في المسجد النبوي في المدينة المنوّرة.

يظهر  في الصورة رجل في وضعيّة السجود وقد غُطّي بقطعة من القماش في ما يبدو أنها باحة مسجد.

ومن حوله رجال أمن ومدنيون.

وجاء في التعليق المرافق “مات وهو ساجد في المسجد النبويّ”، وحصدت المنشورات آلاف المشاركات وعشرات آلاف التفاعلات على مواقع التواصل

  صورة ملتقطة من الشاشة في الثالث من جوان 2022 من موقع فيسبوك.

 حقيقة الصورة

لكن ما قيل عن هذه الصورة غير صحيح.

فقد نفى مصدر في الهلال الأحمر السعودي لوكالة فرانس برس ما تردّد على مواقع التواصل، وقال “الأمر متعلّق بحالة إغماء وليس حالة وفاة”.

ووقعت هذه الحادثة في الثامن عشر من مارس الماضي، أثناء صلاة الجمعة، وأصيب الرجل بحالة إغماء استدعت تدخّل فرق الإسعاف.

وسبق أن نفى متحدّث باسم الهلال الأحمر في المدينة المنوّرة صحّة هذه المنشورات.

بحسب ما نقلت وسائل إعلام محليّة في الثامن عشر والتاسع عشر من مارس.

وكتب المتحدّث على موقع تويتر يوم وقوع الحادثة أن فرق الإسعاف أسعفت شخصاً تعرّض لإغماء أثناء تأديته لصلاة الجمعة بالمسجد النبويّ، ,ونُقل إلى مستشفى المدينة العام.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى