موضوع

عقد زواج مميز في العراق … مهر عبارة عن باقة ورد

في حادثة سابقة من نوعها أشعلت مواقع التواصل الإجتماعي  وفي إطار كسر الأعراف الإجتماعية وحث الشباب على الزواج، اتفق زوجان عراقيان على أن يكون مقدم مهرهما باقة ورد والمؤخر الحج إلى بيت الله الحرام.

وقال العريس محمد معن العزاوي، لوكالة سند في شبكة الجزيرة، إنه اتفق مع زوجته وأهلها على أن يكون مقدم المهر والمدون في عقد المحكمة باقة ورد وألف دينار أي ما يعادل (75 سنتا)، في حين كان مؤخر الزواج وهو ما يدفعه الرجل عند الطلاق «إذا كان هو صاحب قرار الطلاق»، وذلك كتعويض مادي للمرأة عبارة عن حجة إلى بيت الله بمكة المكرمة.

كما أوضح العريسان أن هذا القرار جاء بعد تشاور الطرفين وذلك بهدف حث الشباب على الزواج وكسر الأعراف والتقاليد الاجتماعية التي تلزم دفع مهور مرتفعة مما أدى  بالشباب الى  العزوف عن الزواج نتيجة تفشي البطالة وصعوبة المعيشة، حيث أن هناك  الكثير من الشباب الذين يريدون الزواج ولكن المهور المرتفعة وتكاليف الزواج المالية تمنعهم من ذلك.

وقد نالت هذه الخطوة الفريدة من نوعها إعجاب العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي من مختلف البلدان، وذلك لدلالتها الرمزية بإعادة النظر في بعض العادات والتقاليد التي تقف كحاجز بين الشباب و سعادتهم.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى