موضوع

مقبرة الملك الفرعوني ” توت عنخ آمون”

تم اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ امون في وادي الملوك في مصر عام 1922 ، ومنذ ذلك الحين ، حملت رفاة توت عنخ مون الكثير من الاسرار عن حياته وموته .

من هو الملك توت عنخ امون ؟
كان الملك توت عنخ امون الذي عاش في الفترة من 1341 قبل الميلاد الى 1323 قبل الميلاد ، المعروف باسم الملك توت ، الفرعون الثاني عشر للاسرة المصرية الثامنة عشر ، وكان يحكم فى الفترة من 1332 إلى 1323 قبل الميلاد ، خلال فترة حكمه ، حقق توت عنخ امون القليل ، بعد وفاته في سن الـ 19 ، اختفى الملك توت عنخ امون من التاريخ حتى تم اكتشاف قبره في عام 1922 ، ومنذ ذلك الحين ، كشفت الدراسات عن قبره وعن الكثير من المعلومات عن حياته وهذا ما جعل توت عنخ امون احد اشهر الملوك المصريين القدماء .

قبر الملك توت عنخ امون :
دفن الملك توت عنخ امون في قبر في وادي الملوك ، ويعتقد ان وفاته المبكرة جعلتهم يدفنوه على عجل فى قبر صغير ، وبعد سبعين يوما من وفاته ، وضعت جثته واغلق القبر ، لا توجد سجلات معروفة من توت عنخ امون بعد وفاته ، ونتيجة لذلك ، ظل غير معروف تقريبا لعدة قرون ، وحتى مكان قبره قد فقد ، حيث كان مدخله مغطى بالحطام بسبب بناء مقبرة بجانبه في وقت لاحق .

وكل ما يعرف عن توت عنخ امون اليوم عرف بعد اكتشاف قبره في عام 1922 ، حيث بدأ عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر في التنقيب في مصر عام 1891 ، وبعد الحرب العالمية الاولى بدأ بحثا مكثفا عن قبر توت عنخ امون في وادي الملوك ، في 26 نوفمبر 1922 ، دخل كارتر وزميله عالم الآثار جورج هربرت ، إيرل كارنارفون ، الغرف الداخلية للمقبرة ، ودهشوا عندما وجدوا الكثير من محتوياتها وهيكلها سليم ، داخل احدى الغرف .

كان مرسوم على الجداريات قصة تروي جنازة توت عنخ امون ورحلته الى عالم ما بعد الحرب ، ايضا في الغرفة كان يوجد تحف مختلفة والزيوت والعطور والعاب طفولته ، والمجوهرات الثمينة والتماثيل من الذهب وخشب الأبنوس ، وعلى مدى 17 سنة كان كارتر وزملائه يحفرون بعناية القبر المكون من أربع غرف ، واكتشفوا الآلاف من الاشياء التي لا تقدر بثمن .


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى