موضوع

رجل ثمانيي يتسلق مئات القمم في اسكوتلندا

يلجأ الكثير من المسنين عادة إلى عيش حياة مريحة تخلو من الحركة أو أي مغامرة تذكر، إلا أن السن المتقدم لهذا الرجل الاسكتلندي لم يقف حجر عثرة في طريق تحقيق طموحه بتسلق أكثر من 282 قمة في اسكوتلندا.


بعد أن غادرت زوجته جانيت إلى دار رعاية المسنين جراء إصابتها بمرض الزهايمر وهشاشة العظام، بقي نيك غاردنر البالغ من العمر 82 سنة، في المنزل يعاني من آلام الوحدة المريرة، ولكنه سرعان ما أدرك بأنه بحاجة لممارسة نشاط ما يبقيه في حالة من النشاط، وهذا ما دفعه للتفكير في خوض تحدٍ فريد من نوعه لم يسبقه إليه أحد قط..

يتمثل التحدي الذي بدأ به السيد غاردنر، في تسلق جميع جبال مونرو الاسكتلندية البالغ عددها 282 قمة والتي يزيد ارتفاع كل منها عن 900 متر خلال 1200 يوم فقط..



وبدأ غاردنر بخوض هذا التحدي الخطير في شهر يوليو 2020، بعد ثلاثة أشهر من عيد ميلاده الثمانين،وعلى الرغم من أنه حديث العهد بتسلق الجبال، تمكن غاردنر من تسلق معظم الجبال خلال العامين الماضيين، ولم يبق أمامه سوى ثمانية قمم لينهي التحدي، بفضل قوة إرادته وصلابة عزيمته. ويقول غاردنر، إنه في طريقه لإنهاء تحديه في وقت أبكر بكثير مما خطط له سابقاً، حيث أنه يتوقع إنجاز مهمته خلال 800 يوماً فقط ،فضلا إلى إبقائه في حالة من النشاط والانشغال، يهدف غاردنر من هذا التحدي، إلى جمع الأموال لصالح مرضى الزهايمر في اسكتلندا، والجمعية الملكية لهشاشة العظام.

 وبمجرد وصول غاردنر إلى خط النهاية، سيكون السيد غاردنر قد تسلق أكثر من 500000 قدم (152000 متر)، وهو ما يعادل تسلق جبل إيفرست (8848 متراً) حوالي 17 مرة، وسير 2000 ميل (3218 كيلومتراً)، وهي مسافة مماثلة للمشي من ادنبره إلى اليونان


للعلم فإن غاردنر مرشح الآن لدخول كتاب غينيس للأرقام القياسية كأكبر شخص سناً يتسلق جبال مونرو في اسكتلندا، وفق ما أورد موقع ميترو الإلكتروني. 

زر الذهاب إلى الأعلى