الوطنيموقع النهار

الرئيس تبون يأمر باستخدام “الدرون” في القطاع الفلاحي

أمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بضرورة استغلال الإمكانات التكنولوجية ولا سّيما طائرات “الدرون”، لمعرفة مواقع وظروف تخزين الحبوب، بدءا من هذا الموسم.

ويأتي هذا خلال ترأسه إجتماع لمجلس الوزراء اليوم الأحد، أين أمر الرئيس تبون بتوسيع طاقة التخزين الاستراتيجي للحبوب، وطنيا.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية المتضمن نتائج احتماع مجلس الوزراء، فقد أمر رئيس الجمهورية، بمباشرة حملة وطنية بإشراك كل الفاعلين من سلطات محلية وفلاحين، للعمل بسرعة على رفع مردودية الإنتاج في الهكتار الواحد، من القمح والشعير، مع تكثيف الشراكة الخارجية، بهدف الوصول إلى متوسط إنتاج ما بين 30 إلى 35 قنطار للهكتار الواحد.

وأمر الرئيس بتأسيس لجنة وطنية تحت إشراف الوزير الأول ورئاسة الولاة، كل في ولايته بالإشراف المباشر على متابعة حملة الحرث والبدر، واستخدام تقنية التصوير بطائرات الدرون، وبالتنسيق بين مصالح الفلاحة والأمن لمعرفة المساحات الحقيقية للأراضي المزروعة.

كما شدد الرئيس على ضرورة التنسيق بين وزارتي الفلاحة والتجارة، لتسهيل المبادلات في مجال تربية المواشي وإنتاج اللحوم الحمراء، مع دول إفريقية، تحقيقا لتنويع الإنتاج وتوازن الأسعار.

ومن جهة أخرى، أمر رئيس الجمهورية، وزير الفلاحة بالإسراع في تعويض الفلاحين المتضررين، قبل بداية الموسم الفلاحي وذلك بتوفير ما يلزم.

كما أمر الرئيس تبون أيضا بتعويض باقي المتضررين جراء الحرائق الأخيرة من خلال عملية إحصاء دقيقة بإشراك السلطات المحلية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى