اقتصاد

توقعات بتراجع إنتاج الحبوب في العالم

ترتقب منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو”، تراجعا في إنتاج الحبوب سنة 2022، حسب توقعاتها المحدثة التي تضمنها موجزها الأخير حول إمدادات الحبوب والطلب.

حسب وثيقة المنظمة الأممية ، فانه من المتوقع أن “ينخفض الإنتاج العالمي للحبوب بمقدار 38،9 ملايين طن،  أي بنسبة 1،4 في المائة عن العام السابق” .

ويتعلق الجزء الأكبر من توقعات التراجع بالحبوب الخشنة، حيث من المرتقب، حسب “الفاو”، أن تنخفض محاصيل الذرة في الاتحاد الأوروبي بنسبة 16 في المئة عن متوسطها المسجل خلال فترة خمس سنوات، وذلك بسبب الأحوال الجوية التي بلغت مستويات استثنائية من الحرارة والجفاف.

وفي المقابل، رفعت منظمة الأغذية والزراعة توقعاتها بشــأن الإنتاج العالمي للقمح عن المستوى المسجل في تقريرها الأخير  الصادر في جويلية، إلى 777 مليون طن، أي” بانخفاض لا يذكر” مقارنة بعام 2021، وذلك على خلفية المحاصيل القياسية المتوقعة في روسيا الاتحادية والأحوال الجوية المواتية في أمريكا الشمالية.

ومن المتوقع  أيضا، أن ينخفض الإنتاج العالمي للأرز بنسبة 2،1 في المائة عن أعلى ذروة له كان قد بلغها في عام 2021، حسب “الفاو”.

من جهة أخرى، حدد الاستخدام العالمي للحبوب للفترة 2022-2023 بمقدار 792 2 مليون طن، بينما من المتوقع أن تتقلص المخزونات العالمية للحبوب في نهاية مواسم عام 2023 بنسبة 2،1 في المئة لتصل إلى 845 مليون طن.

ونتيجة لذلك، تتوقع المنظمة الاممية أن تنخفض نسبة المخزونات العالمية من الحبوب إلى الاستخدام بشكل طفيف من 30،9 في المئة في الفترة 2021-2022 ، إلى 29،5 في المائة، و هو المستوى الذي لا تزال تعتبره المنظمة “مرتفعا نسبيا” مقارنة بالأرقام المسجلة تاريخيا.

أما بخصوص، حجم التجارة العالمية بالحبوب، فترتقب الفاو ان ينخفض بنسبة 1،9 في المئة في الفترة 2022-2023 ( جوان-جويلية)، عما كان عليه في العام الماضي، إلى 469،6 ملايين طن.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى