اقتصادالإذاعة الوطنية

تفعيل منطقة التبادل الإفريقي الحرّ يدخل المرحلة الثانية

كشف المدير العام للتجارة الخارجية بوزارة التجارة وترقية الصادرات، خالد بوشلاغم، هذا الأربعاء، أنّ جهود تفعيل منطقة التبادل الإفريقي دخلت مرحلتها الثانية في المفاوضات وبنسبة متقدمة فيما يخص المنافسة والملكية الفكرية من أجل تعزيز التبادل الإفريقي في مختلف المجالات.

لدى نزوله ضيفًا على برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى، أكد مدير التجارة الخارجية لدى مصالح رزيق أنّ منطقة التجارة الحرة الإفريقية، تكرّس اتساع توجه مستثمري العالم نحو القارة السمراء، وكثافة اهتمام المتعاملين الاقتصاديين بأسواق إفريقيا، لما تحمله من إمكانيات لتصدير المنتجات والحصول على مواد أولية بأسعار تنافسية، مبرزًا الحالة الجزائرية والحرص على تسويق المنتجات الوطنية إفريقيًا .

ونوّه بوشلاغم إلى أنّ الاجتماع الأخير لوزراء التجارة الأفارقة شهد تأكيدًا على ضرورة تعجيل مسار المفاوضات للدخول الفعلي في التفكيك الجمركي للبنود التعريفية لتبادل المواد الأولية بين البلدان الإفريقية بدون دفع الرسوم الجمركية، وذلك ما يساهم في تنافسية المنتوج الإفريقي حتى يباع بأسعار معقولة في إفريقيا والأسواق الخارجية.

وبشأن قائمة السلع المطروحة للتبادل وأفق السوق المفتوحة، أكد ضيف الصباح أنّها منطقة حرة، مشيرًا إلى تفكيك 97 بالمائة من التعريفة الجمركية على مستوى 10 سنوات للوصول إلى منطقة تجارة حرة يتم فيها تبادل المواد الأولية ونظيراتها النهائية بدون دفع الرسوم الجمركية.

وبخصوص حماية السوق الجزائرية من غزو المنتجات غير المطابقة للمواصفات، قال بوشلاغم إنّ الجزائر عضوة في سائر المنظمات التي تحمي المستهلكين، مبرزًا الاهتمام الكبير الذي توليه مختلف الدوائر المسؤولة لضمان سلامة المنتجات المسوّقة بالجزائر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى