اقتصادموقع النهار

مراد كواشي: تواصل ارتفاع قيمة الدينار الجزائري لسنتين متتاليتين

قال البروفيسور مراد كواشي الأستاذ الجامعي والخبير الاقتصادي، في حوار مع إذاعة سطيف. إن الدينار الجزائري شهد قفزة تاريخية ومفاجئة في التعاملات الرسمية فقط، 1 أورو او دولار يساوي 140 د.
وقال إن نسبة الارتفاع قدرت بـ 12.5 % مقارنة بقيمته في السنة الماضية. متوقعا بتواصل الارتفاع هذه السنة والسنة القادمة ايضا .

وأضاف” لا ننسى ايضا ان قيمتي الدولار و الأورو تراجعت مع تحسن قيمة دينار. والأسباب تعود للمؤشرات الإيجابية الاقتصادية الكلية بتحقيق نمو اقتصادي 3.6 % هذه السنة”.

كما تابع البروفيسور مراد كواشي “الناتج الخام الوطني لهذه السنة مرتقب أن يحقق 180 مليار دولار. والجزائر تحتل الثانية افريقيا من الناتج الخام”.

وأضاف ذات الخبير أن ارتفاع احتياطات الدولة من النقد الأجنبي نتيجة صادرات الجزائر في مجال المحروقات. وعوامل خارجية كتراجع قيمة الدولار والأورو.

كما أفاد البروفيسور مراد كواشي أن مداخيل الجزائر من المحروقات قد تصل الى 60 مليار دولار هذه السنة. وصادرات الجزائر من غير المحروقات الهدف الوصول الى 7 مليار دولار. حيث حققنا منه الان اكثر من 50 % في النصف الأول من هذه السنة .

وأكد أن ارتفاع أسعار المحروقات ساهم بقوة في هذا الانتعاش. فمثلا في 2020 حققنا 20 مليار دولار، وفي سنة 2021 35 دولار وهذه السنة مرتقب ان تصل الى 60 مليار دولار.

كما أشار إلى أن بعض الانجازات الأخرى كبداية استغلال غار جبيلات؛ ونية الجزائر الانضمام إلى بريكس. وتصريحات الرئيس برفع قيمة الدينار كل هذا ساهم في هذا الارتفاع.

وأفاد أن ارتفاع قيمة الدينار سيساهم في استقرار القدرة الشرائية للمواطنين واستقرار أسعار المنتجات. لكن دون تراجعها بسبب قوة السوق الموازية وعقلية التاجر الجزائري .

كما شدد المتحدث على ضرورة مواصلة تشجيع سياسة التصدير خارج المحروقات. وايضا الاهتمام بقطاعات أخرى ذات ميزة تنافسية كقطاع التعدين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى