الوطنيموقع النهار

الوزير الأول: ضعف المتابعة تجسيد المشاريع العمومية كبد الخزينة خسارة 2890 مليار دينار

قال الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمن، أنه يتعين على الولاة المتابعة المتواصلة للمشاريع العمومية ومدى تجسيدها واحترام الآجال. مشيرا إلى أن ضعف هذه المتابعة كلّف الخزينة العمومية 2890 مليار دينار خلال عشر سنوات.

وأضاف الوزير الأول لدى إشرافه على الجلسة الختامية لاجتماع الولاة بالحكومة، أن عمليات جرد مست مطلع العام الجاري عديد القطاعات لإحصاء مشاريع الهياكل العمومية المستكملة وغير المستكملة. خلصت إلى وجود المئات من المشاريع عرضة للإهمال رغم إكتمالها في بعض الحالات.

وأوضح في ذات السياق، أن لقاء الحكومة بالولاة جعل منه رئيس الجمهورية مناسبة سنوية ومحطة للتقييم. وإعادة ترتيب الأولويات وفق مسار تطوّر بناء الجزائر الجديدة. التي وصفها ببرنامج نهضوي طموح. مشيرا إلى أنه رغم الظروف الصعبة التي مرت بها البلاد جراء أزمات العالم مؤخرا لاسيما ارتفاع أسعار المواد الأولية والغذائية. إلا أن ملامح النهوض بدأت تظهر.

وأضاف أن برنامج رئيس الجمهورية “لم يكن اعتباطيا بل مبني على تشخيص دقيق للواقع وعلى رؤية استشرافية واضحة الأهداف والمعالم هدفها بناء اقتصاد قوي متنوع” حاثا الولاة على مواكبة هذه الوثبة الاقتصادية.

وعن الفوارق التنموية المسجلة من منطقة لأخرى، أكد الوزير الأول أنّ هناك برامج إستعجالية للتكفل بهذه الإشكالية والقضاء على مظاهر الإقصاء والتهميش. مبرزا أنّ الحكومة جعلت من تقليص الفوارق أحد أولوياتها باعتماد مقاربة شاملة ومدمجة لتحقيق العدالة والمساواة بين المناطق.

كما أفاد الوزير الأول، أن تنفيذ برنامج النهوض بمناطق الظل سمح باستكمال 24672 مشروعا. بمبلغ إجمالي بلغ 258.4 مليارات دينار إستفاد منها 5.6 ملايين مواطن يتوزعون على 334 بلدية عبر الوطن.

وشدد على أنّ الحكومة وبأمر من الرئيس ستضع آليات لمتابعة برامج التنمية المحلية ومواكبتها ومدى انعكاس ذلك على تحسين معيشة المواطنين. مشيرا إلى أنّ التقييم سيكون على أساس احترام الآجال ومدى الاهتمام بتطلعات المواطنين. والإستثمارات المحققة فعليا وعدد مناصب الشغل المستحدثة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى