موقع النهار

افتتاح الطبعة الـ14 لمهرجان الجزائر الدولي للشريط المرسوم

افتتحت أمس الثلاثاء بالجزائر العاصمة الطبعة الـ14 لمهرجان الجزائر الدولي للشريط المرسوم (فيبدا). بمشاركة مبدعين يمثلون حوالي 12 بلدا من بينهم اليابان, ضيف الشرف لهذه الدورة.

وتعرف هذه الطبعة الموضوعة تحت شعار “لنرسم تراثنا” مشاركة رسامين جزائريين وأجانب سيعرضون. على مدار خمسة أيام, إبداعاتهم إضافة إلى معارض للشريط المرسوم وأنشطة ولقاءات لها صلة بالفن الـ9 .

بهذه المناسبة, أشادت وزيرة الثقافة والفنون صورية مولوجي في كلمتها الافتتاحية التي قرأها نيابة عنها ثعاليبي. المدير المركزي المكلف بتنظيم ونشر الإنتاج الثقافي والفني على مستوى الوزارة. بمشاركة جميع الفنانين والمؤسسات والمنظمين الذي سهروا على تنظيم وإنجاح الطبعة الجديدة لهذا المهرجان. الذي “يساهم في تثمين التراث الثقافي الجزائري والترويج له” على حد قولها.

وذكرت الوزيرة بأن “تاريخ الشريط المرسوم الجزائري يعود إلى الحقبة الاستعمارية. عندما استخدم الفنانون الجزائريون هذه الوسيلة للتنديد بالمحتل من خلال رسومات تحمل رموزا مشفرة نشرت في الصحافة”.

كما تميز حفل الافتتاح بتكريم سليمان زغيدور, الرسام الرمز وأحد رواد الشريط المرسوم الجزائري. الذين شاركوا في أول مجلة للشريط المرسوم “مقيدش” إلى جانب أحمد هارون ومحفوظ عيدر.

وتم من جهة أخرى تكريم الفائزين في مسابقات هذه الطبعة بحضور أعضاء لجنة التحكيم برئاسة زبيدة معمرية.

ففي فئة “الجائزة الدولية لمؤلف الشريط المرسوم المحترف”، عادت الجائزة الأولى إلى سيد علي اوجان.

وفي فئتي “أفضل مشروع شريط مرسوم للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما” و”الشريط المرسوم للأقل من 16 عاما “. تم منح الجائزتين الأوليتين لأمين سي عامر وأمينة شباب على التوالي.

ويشارك ناشرو اشرطة مرسومة جزائريون وأجانب في هذه الطبعة الـ14 التي تنظم حول موضوع التراث.

ومن بين الدول المشاركة إيطاليا وفرنسا والكونغو ومصر ولبنان والمكسيك التي تعتبر أول مشاركة لها في فيبدا.

وسيقدم الكاتب الفرنسي فريديريك سيريز كتاب “فرانتس فانون” المُدعم برسومات. وهو كاتب السيناريو حيث يستعرض فيه هذا المثقف والمناضل من أجل تصفية الاستعمار الذي ميز تاريخ الجزائر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى