المجلة

يتوافدون للانحناء لها وتقبيلها.. فيديو لإماراتي يؤدي طقوساً أمام “البقرة المقدسة” في معبد هندوسي بدبي!

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمواطن إماراتي وهو ينحني لـ”بقرة الهندوس المقدسة” ويقبّلها خلال فعاليات افتتاح أول معبد هندوسي في إمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة.

ووفقاً للفيديو المتداول، ظهر المواطن الإماراتي وسط عدد من الحضور العرب والهنود وعدد من الرهبان الهندوس وهو يشارك الهندوس طقوسهم الدينية.

إذ أقدم الإماراتي على الانحناء أمام تمثال البقرة التي يعبدها الهندوس، وهمس في أذنها بما يتمنى كما يفعل الهندوس.

وعقب انتشار الفيديو، انتقد ناشطون ما قام به المواطن الإماراتي، عندما انحنى و”همس ببعض الكلام في أذن بقرة الهندوس المقدسة” داخل المعبد الهندوسي في دبي.

إذ أشار مغردون إلى أن افتتاح المعبد الهندوسي في دبي يأتي بالتزامن مع قيام السلطات الهندية بـ”اضطهاد المسلمين” عبر تحريض ملايين الهندوس ضدهم وضد عقائدهم.

فيما ذكر أحد المعلقين أن وزير التسامح الإماراتي يشارك فى حفل افتتاح أكبر “معبد هندوسي في دبي وحفاوة استقبال البقرة المقدسة، في وقت متزامن مع قيام الهندوس في الهند بحملات اضطهاد ضد المسلمين ومساجدهم ومتاجرهم”.

بينما غرد حساب آخر ينتقد ما قامت به الإمارات من افتتاحها للمعبد الهندوسي، بقوله إن “الإماراتيين أعادوا الأصنام إلى جزيرة العرب”.

https://twitter.com/Justice1940/status/1577987237152792577?s=20&t=9tVURtm7H5JUcZj1a3wiTw

وكتب المغرد عن “وصول أول بقرة هندوسية للعبادة في الإمارات، وشيوخ الإمارات يتوافدون للانحناء لها وتقبيلها، وفي مقدمتهم نهيان بن مبارك آل نهيان” وزير التسامح الإماراتي الذي حضر الافتتاح المثير للجدل.

يذكر أن تكلفة بناء المعبد الهندوسي في إمارة دبي قد بلغت 16 مليون دولار، بطاقة استيعابية تصل إلى ألف شخص ومساحة تتجاوز 2300 مربع.

والمبنى يمزج بين الهندسة المعمارية الهندية والإماراتية، ويقع ضمن مقر يضم العديد من الكنائس، في منطقة ميناء جبل علي جنوب إمارة دبي.

وأثارت خطوة الإمارات بافتتاح معبد هندوسي في دبي، غضباً واسعاً؛ لكونها تعبّر عن دعم إماراتي لجماعات معادية للمسلمين في كل مكان.

أكبر جالية هندية في الإمارات
يشار إلى أن دولة الإمارات تعتبر الشريك التجاري الثالث للهند بعد الولايات المتحدة والصين، حيث تمثل التجارة معها نحو أكثر من 7% من إجمالي تجارة الهند.

وتتحدث بعض التقارير الهندية أن الإمارات لديها أكبر جالية هندية، حيث يقدر عددهم بنحو 3 ملايين و400 ألف هندي، مقارنة بمليونين ونصف المليون هندي بالسعودية، في فبراير/شباط عام 2020، حسب وزارة الخارجية الهندية.

وتستخدم اللغة الهندية في المحاكم الإماراتية بين عدد من اللغات الأجنبية الأخرى مثل الصينية والإنجليزية والفرنسية والروسية، ويبث جزء من المحتوى التلفزيوني في البلاد باللغة الهندية، ضمن عدد من اللغات الأخرى الخاصة بالوافدين، حسب الموقع الإلكتروني الرسمي لدولة الإمارات.

A visitors holds a mobile phone at the newly inaugurated Hindu Temple in Dubai, United Arab Emirates, October 4, 2022. REUTERS/Rula Rouhana

من جانب آخر، تعاني الأقلية المسلمة في الهند من ضغوط تمارسها السلطات الهندية وحزب رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، الذي يتمتع بصداقة قوية مع رئيس دولة الإمارات محمد بن زايد.

ويشكل المسلمون نحو 13% من سكان البلاد، البالغ عددهم 1.35 مليار نسمة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى