الحدثالحوار

وزير الخارجية: صفحة جديدة بين الجزائر وفرنسا

قال وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنيةبالخارج رمطان لعمامرة ، إن صفحة جديدة  فتحت مع فرنسا انبثقت عن زيارة الرئيس إيمانويل ماكرون إلى الجزائر .

وأكد  وزير الخارجية ، اليوم الأحد خلال ندوة صحفية بمقر الوزارة ، على وجود تفاهم كامل بين الرئيسين عبد المجيد تبون وايمانويل ماكرون . وفي السياق  اعتبر رئيس الدبلوماسية الجزائرية أن الاجتماع الاول بين الحكومتين الجزائرية والفرنسية ، والذي يينعقد اليوم وغدا الاثنين هو ترجمة للتوافقات التي حصلت بين البلدين.

و تأتي تصريحات رمطان لعمامرة ، اليوم بمناسبة زيارة الوزيرة الأولى الفرنسية إليزابيث بورن إلى الجزائر مرفوقة بـ 11 وزيرا و4 وزراء منتدبين وكاتب دولة ، والتي من المقرر أن تنتهي بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات في مجالات مختلفة .

من جهة أخرى ،  قال لعمامرة أن  الرئيس تبون يولي أهمية كبيرة للدبلوماسية الجزائرية ، مشيرا إلى اجتماع الفصائل الفلسطينية سيعقد قريبا في الجزائر، ووجود قبول شامل للدعوة التي وجهها الرئيس تبون، بالتنسيق  مع عدد من الدول العربية التي انخرطت في الجهد .

كما كشف الوزير عن انطلاق  الحملة لترشيح الجزائر لعضوية مجلس الأمن الدولي، وهذا الترشح مزكى من طرف الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي.

وبخصوص الانقلاب  في بوركينا فاسو،  أكد المصدر أن الجزائر ملتزمة بميثاق الاتحاد الافريقي ، مشيرا إلى ريادة الجزائر في  الكفاح الأفريقي ضد الإرهاب ، وهي  المركز الأفريقي لمكافحة الإرهاب.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى