الوطنيموقع النهار

اليمين المتطرف الفرنسي يعارض منح “الفيزا” للجزائريين

أعرب المعارض اليميني المتطرف إيريك زمور عن رفضه لتسهيل التأشيرة بين الجزائر وفرنسا. كما ندد حزب مارين لوبان بتسهيل إجراءات التنقل بين البلدين.

وقال جوردان بارديلا المنتمي لحزب مارين لوبان إنه لم يقدر خطاب إليزابيث بورن حول قضية الهجرة وتسهيل إجراءات التنقل.

وكتب على تويتر “الهجرة شروع يفرضونه على الفرنسيين. لكننا نرفض هذه الفكرة”.

وخلال زيارة رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن للعاصمة الجزائر ، نوقشت عدة مجالات بين البلدين. ومنها الذي يتناول موضوع الهجرة.

ورغم عدم وجود أي بيان رسمي في هذه القضية. يعتبر اليمين المتطرف الفرنسي أن إليزابيث بورن تعهدت خلال زيارتها للجزائر بتسهيل حركة الجزائريين بين البلدين.

وأسفر الاجتماع الخامس للّجنة الحكومية المشتركة رفيعة المستوى بين الجزائر وفرنسا عن توقيع 11 نصّا اتفاقيا في عدّة مجالات.

وتخصّ النصوص الموقّعة بين الطرفين قطاعات التربية، التعليم العالي، الصناعة، الفلاحة، السياحة، الثقافة، التضامن، العمل، والشركات الناشئة.

وفيما يتعلق بالبعد الإنساني للعلاقات الثنائية، والذي نتوافق بكونه من الأبعاد المُهيكلة للعلاقة الثنائية بالنظر إلى خصوصيتها. فقد تم الاتفاق على تجسيد الانفتاح الذي تضمنه إعلان الجزائر بهذا الشأن، مع العمل سويا من أجل تعميمه. بغية الوصول إلى تسهيل حقيقي لتنقل الأشخاص، بما يرقى للطموح المشترك في الوصول بالعلاقة الثنائية إلى مصاف شراكة استراتيجية حقيقية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى