الوطنيموقع الخبر

إيداع 1117 شخصا من المضاربين الحبس

تمكنت مصالح الدرك الوطني من معاينة 3.691 قضية في مجال مكافحة التهريب والمضاربة على المستوى الوطني خلال الأشهر التسعة الأولى من سنة 2022، تم على إثرها إيداع 1.117 شخصا الحبس المؤقت ووضع 236 آخرين تحت الرقابة القضائية، حسب ما كشف عنه، أمس الخميس بالجزائر العاصمة، مدير الأمن العمومي والاستعمال بالقيادة العليا للدرك الوطني، العقيد لونيس ميلي.

وخلال ندوة صحفية خصصت لعرض حصيلة نشاط وحدات الدرك الوطني في مكافحة التهريب والمضاربة بالمواد واسعة الاستهلاك والمدعمة وتحويلها عن مقصدها الامتيازي والممارسات التجارية التدليسية، أكد العقيد ميلي أنه، انطلاقا من الأهمية البالغة التي توليها قيادة الدرك الوطني للأمن الغذائي، “يتم إعداد مخططات عمل سنوية وظرفية بمناسبة معاينة أية ندرة في تموين السوق”.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى