مجتمعموقع الشروق

انتحار طفل شنقا في ميلة

استيقظ، صبيحة الإثنين، سكان مشتة أنسا التابعة لبلدية تسالة لمطاعي شمال عاصمة الولاية ميلة، على وقع حادثة انتحار طفل يبلغ من العمر 15 سنة ينحدر من بلدية تسالة لمطاعي.

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية يدعى”ب.عبد الرحمان”، عثر عليه وهو يتدلى من غصن شجرة بالغابة القريبة من منزله العائلي، بعد ما أقدم على الانتحار شنقا بواسطة شريط بلاستيكي.

وأشارت نفس المصادر إلى أن الضحية قام بربط حبل بغصن شجرة بالقرب من منزله العائلي، ولفه حول عنقه، ثم ترك جسمه يتدلى إلى أن فارق الحياة لأسباب تبقى مجهولة، تاركا تساؤلات عدة حول أسباب إقدامه على الانتحار.

وقال والد الطفل الضحية للشروق اليومي، إن عبد الرحمان توقف عن الدراسة بالطور المتوسط ويعمل رفقة أحد أقاربه في محل لبيع مختلف المواد ويعيش حياة مستقرة، إلا أن الحادثة كانت فاجعة للعائلة، وقد تم اكتشافها من طرف جده ، بعد خروجه لأداء صلاة الفجر.

وتدخلت مصالح الحماية المدنية لنقل الجثة إلى مصلحة حفظ الجثث بالعيادة متعددة الخدمات لبلدية وادي النجاء، فيما باشرت المصالح الأمنية المختصة تحقيقاتها المعمقة لكشف أسباب الحادثة، في انتظار تنفيذ تعليمات وكيل الجمهورية بالمحكمة الإقليمية لإجراء التشريح ومن ثم تحديد الأسباب الحقيقية للوفاة. وفور انتشار نبأ وفاة الطفل عبد الرحمان، خيم حزن كبير وسط سكان البلدة، خصوصا أصدقاء الضحية الذين لم يصدقوا ما حدث.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى