موقع الشروق

السودان: ارتفاع ضحايا الاشتباكات القبلية في النيل الأزرق

أعلنت الأمم المتحدة الإثنين أن حصيلة المواجهات القبلية في ولاية النيل الأزرق في جنوب شرق السودان الأسبوع الماضي ارتفعت إلى 13 قتيلا.

واندلع القتال الخميس الماضي في قرية ود الماحي بين قبيلة الهوسا وقبائل الفونج بسبب نزاع على الأراضي.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق لشؤون الإنسانية في السودان (اوتشا) في تقرير نشره الاثنين “خلفت أحداث العنف حوالي 13 قتيلا و24 جريحا”.

وأضاف “مازال الوضع متوترا ولا يمكن توقع تطوراته”.

وأكد محمد نور الدين زعيم قبيلة الهوسا الاثنين أن المعارك مستمرة.

وأوضح “تتعرض قرية ام درفه لهجوم منذ الأحد وسقط عدد من القتلى نتيجة لذلك” من دون أن يوفر أرقاما محددة.

وأعلنت السلطات السودانية الاثنين أيضا فرض حظر تجول ليليا في منطقة ود الماحي وحظرت التجمعات وحمل السلاح.

وقالت الأمم المتحدة أن “قوات أمنية نشرت في المنطقة لتهدئة الوضع الذي لا يزال متوترا مع إمكانية حصول عمليات ثأرية في أي لحظة”.

واندلعت اشتباكات قبلية بسبب نزاع على الأرض بين قبيلة الهوسا وقبائل الفونج خلال جويلية وأوت وسبتمبر وأدت حتى السادس أكتوبر الحالي إلى سقوط 149 قتيلا و124 جريحا بحسب الأمم المتحدة.

وتسبب النزاع بنزوح 64,800 شخص من منازلهم.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى