مجتمع

شبكات نصب تنتشر عبر الترامواي والحافلات بوهران

تباشر مصالح الأمن تحقيقاتها بخصوص مجموعات من القصر والبالغين، الذين اتخذوا من محطات الركاب سواء بالحافلات، سيارات الأجرة، أو حتى الترامواي، مكانا لاصطياد الضحايا وابتزازهم تحت غطاء جمعيات خيرية أو مجموعات تطوعية، من أجل جمع المال بطرق ملتوية، والنهاية تكون مجرد تمثيلية بغية الحصول على أموال يتم اقتسامها بين أفراد تلك الجماعات، وقد تنوعت طرق الاحتيال لكن الهدف واحد هو الظفر بغنائم المحسنين .

وتمت مباشرة التحقيقات بعد توالي شكاوى رواد وسائل النقل، حتى أن هناك من أقدم على تصوير تحركاتهم داخل الترامواي، وكيف يقومون بجمع المال من الركاب بطرق احتيالية تطغى عليها الكلمات والشعارات الرنانة التي يستعطفون بها الناس، مثل أنقدوا عائلات لم تتناول وجبة كاملة منذ يومين، أو ساعدوا للحصول على حليب الرضع لصغار يقتاتون على حليب الأكياس الخالي من الفيتامينات، بل أن هناك من راح أبعد من ذلك، حين عمد إلى تغليف ساقه بضمادات مدعيا أنه تعرض لحادث مرور وأجريت له عملية جراحية، في حين وثقت كاميرات المراقبة تحركاته قبل ركوبه الحافلات وهو بكامل صحته وعافيته.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى