مجتمعموقع النهار

عصابة سرقة النحاس في قبضة أمن أولاد يعيش واسترجاع 65 قنطار بالبليدة

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بأمن دائرة أولاد يعيش التابعة لأمن ولاية البليدة من معالجة قضية نوعية. متعلقة بإخفاء مشتقات النحاس ومعدات كهربائية داخل مستودع. من أجل جمعها و إتلافها مع إعادة بيعها.

العملية جاءت استغلالا لمعلومات مفادها قيام احد الأشخاص باستغلال مستودع محاذي لمقر إقامته. لإخفاء وجمع الكوابل والأنابيب النحاسية على متن شاحنة تحمل ترقيم إحدى ولايات شرق الوطن. ومن ثم إعادة تجميعها و إتلاف أرقامها التسلسلية لاسيما العدادات الكهربائية.

على الفور تم اتخاذ الإجراءات القانونية والأمنية اللازمة مع إعداد خطة عمل محكمة. أسفرت في البداية عن توقيف شخص مشتبه فيه. و استرجاع كمية معتبرة من المسروقات من مادة النحاس يقدر وزنها الإجمالي بـما يقارب 65 قنطار، تتمثل في كمية من الكوابل النحاسية التابعة لمؤسسة اتصالات الجزائر. مضخات مياه من الحجم الكبير، 4 بطاريات للشحن الكهربائي لمتعاملي الهاتف النقال. ميزان من الحجم الكبير، خوذة لاتصالات الجزائر. روابط مبرد ووحدة كبيرة تحتوي على كابل لهوائي مقعر، أنابيب هزاز الإسمنت، 04 مولدات كهربائية و آلة قطع.

بالإضافة إلى العديد من الخردوات المستعملة مواصلة للتحقيق وبالتنسيق مع الجهات المختصة. تم توقيف 04 أشخاص مشتبه فيهم آخرين توبعوا في قضية الحال.

أين انحز في حق الأشخاص المشتبه فيهم الخمسة ملف جزائي عن قضية تكوين جماعة أشرار و السرقة بالتعدد. واستحضار مركبة وتخريب وإتلاف أملاك الدولة وسوء استغلال وظيفة والمساس بالاقتصاد الوطني. وإخفاء أشياء مسروقة، أحيلوا بموجبه أمام العدالة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى