الوطنيموقع البلاد

لتفادي مخاطر تسرب الغاز..سونلغاز تراقب التركيبة الداخلية للغاز داخل المنازل

كشف الناطق الرسمي لمجمع سونلغاز خليل هدنة اليوم السبت، إن سونلغاز تقوم حاليا بعملية جديدة متمثلة في مواجهة مخاطر الغاز من انفجارات داخلية وأحادي أوكسيد الكربون، وذلك من خلال القيام بمراقبة التركيبة الداخلية للغاز داخل المنازل.

وقال هدنة في تصريح لإذاعة سطيف الجهوية، إن سونلغاز حققت نسبة متطورة في تجسيد البرنامج التنموي لرئيس الجمهورية سواء كان الربط بالطاقة في المناطق المعزولة أو الاستثمارات الفلاحية أو المناطق الصناعية والمواطنين.

و أضاف إنه رغم جائحة كورونا إلا أن سونلغاز استطاعت أن تجسد مشاريع استثمارية طاقوية كبيرة تضمن الأمن الطاقوي حيث وصلت نسبة التغطية أكثر من 65 بالمائة بالغاز و99 بالمائة بالكهرباء. وعن ظاهرة مخاطر الغاز والانفجارات الداخلية و غاز أحادي اكسيد الكربون، كشف المتحدث أن سونلغاز تقوم الآن بعملية جديدة متمثلة في مواجهة مخاطر الغاز من انفجارات داخلية وأحادي أوكسيد الكربون، وذلك من خلال القيام بمراقبة التركيبة الداخلية للغاز داخل المنازل.

وأشار الناطق الرسمي لمجمع سونلغاز إن الرئيس المدير العام للمجمع يقوم بخرجات ميدانية الهدف منها الوقوف على مدى تجسيد البرنامج التنموي لرئيس الجمهورية في شقه المتعلق بربط المشاريع التنموية بالطاقة، كما أن من أولويات المجمع، رقمنة الخدمات اتجاه المواطن تعد من أولويات سونلغاز، علاوة على الوكالة التجارية الافتراضية التي ستكون في خدمة الزبائن قريبا. و أضاف أن الإستثمارات التي وضعت لتحسين الخدمة العمومية أثبتت نجاعتها في الميدان و الذروة التاريخية في استهلاك الكهرباء المسجلة في الصائفة الأخيرة لم تؤثر على طبيعة التوزيع و لم تحدث أي إنقطاع في الكهرباء. و تابع قائلا : نستطيع القول ان سونلغاز ضمنت الإكتفاء الطاقوي في الجزائر و تطمح الآن ولوج السوق الخارجية بكل جدارة، حيث نصدر الكهرباء و الخبرة المهنية و كذا معدات الجاية بالتربينات.

كما أشار المتحدث إلى أن توجه سونلغاز إلى الانتقال الطاقوي يعد من إستراتيجية الدولة الجزائرية، وأضاف أن الشركة تسعى إلى تقليص فاتورة النفقات وضمان مكتسبات العمال و إنجاز المشاريع التنموية للدولة الجزائرية و تطوير المهارات الداخلية لضمان خدمة مميزة للمواطن و ولوج السوق الخارجية بقوة.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى