موقع النهار

موجة حادة من الإنفلونزا تضرب تونس

تعاني المستشفيات التونسي، خلال الأيام الأخيرة، من ضغط كبير، بسبب التفشي الحاد لموجة فيروس الإنفلونزا.

وأعلن الدكتور رفيق بوجدارية، رئيس قسم الاستعجالي بمستشفى عبد الرحمن مامي بأريانة التونسية، أن بلاده تشهد منذ 3 أسابيع موجة حادة من إصابات الإنفلونزا.

وأضاف بوجدارية، أن “المستشفيات العمومية بصدد استقبال عدد كبير من المرضى المصابين بالإنفلونزا الموسمية“.

مؤكدا بأن أسرة الاستعجالي ممتلئة تماما بالمرضى في ما شارفت أسرة الإنعاش على استفاء طاقة استيعابها.

كما تجاوزت أسرة أقسام الأطفال استيعابها لتبلغ نسبة 200 بالمائة، “أي اكثر من طفلين في السرير الواحد”.

ويعد تحور فيروسات الإنفلونزا الموسمية واكتسابها قدرة أكبر على الانتشار، جعل تونس تشهد ارتفاعا في عدد الإصابات بهذا الفيروس.

وفسر هذا الانتشار بتراجع المناعة الجماعية للمجتمع التونسي خلال السنتين الماضيتين، التي واجهت فيها تونس جائحة كورونا.

وتتمثل أعراض الإصابة بالنزلة الموسمية لهذه السنة خاصة بالإسهال والتقيؤ بالإضافة إلى ارتفاع درجات الحراة وآلام الرأس والصدر والسعال.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى