الوطنيموقع النهار

الممارسة والابتكار.. محور الندوة الثالثة للحوار الثنائي الجزائري-الصيني

شكل موضوع الممارسة والابتكار في الحوكمة الحضرية محور أشغال الندوة الثالثة للحوار الثنائي الجزائري-الصيني. التي انعقدت أمس الخميس عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد.

وحسب ما أفاد به اليوم الجمعة بيان لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، فإن هذه الندوة تدخل في إطار الشراكة بين وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية. وأكاديمية الصين الوطنية للحوكمة في مجال التكوين والبحث. كانت مناسبة للتبادل حول التهيئة الحضرية من خلال استعراض التجارب وتبادل الخبرات والممارسات الجيدة في المجال.

وجرت الندوة بمشاركة إطارات من الإدارة المركزية و14 من ولاة الجمهورية عن الجانب الجزائري. وكذا أساتذة و إطارات عن الجانب الصيني الذين قدموا ثلاث مداخلات تتمحور حول “الممارسة المبتكرة في الإدارة الحضرية الصينية 2012-2022”. و “الابتكار المؤسسي في إدارة المدن العملاقة” وكذا “إجراءات مبتكرة في الرقمنة”, حسب نفس المصدر.

أما من الجانب الجزائري, فتم تقديم ثلاث مداخلات حول “مشاكل التسيير الحضري”. و “دور حوكمة المدن في إرساء مبادئ التنمية المستدامة”, الى جانب “حوكمة المدن الجديدة في الجزائر: مدينة بوغزول كنموذج”.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى