الوطنيموقع النهار

اتفاق السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر.. الوزير الأول المالي يطمئن

التقى إبراهيم بوغالي رئيس المجلس الشعبي الوطني أمس السبت بالعاصمة برازيليا. الوزير الأول المالي شوغيل كوكالا مايغا  الذي يشارك ممثلا لبلاده في مراسم تنصيب رئيس البرازيل المرتقب إقامتها اليوم الأحد.

وبعدما نقل بوغالي للوزير الأول المالي تحيات نظيره أيمن بن عبد الرحمن.  هنأه على العودة  إلى ممارسة مهامه بعد تعافيه موضحا أن مالي بحاجة إلى خبرته و كفاءته في الظرف الحالي.

وبالمناسبة، جدد رئيس المجلس دعم الجزائر الثابت  لتنفيذ اتفاق السلم والمصالحة. المنبثق عن مسار الجزائر وتشبثها  بوحدة وسلامة تراب هذا البلد الجار والشقيق.

من جهته، أكد مايغا علاقات الثقة  التي تجمع  البلدين والشعبين. وأوضح أن ذلك ما يؤهل توسط الجزائر لحل أزمة شمال مالي.

وأعرب عن يقينه العميق  بأن  النوعية التي تميز العلاقات الثنائية لا يمكنها إلا أن  تستمر  وتزدهر. مجددا التذكير بأنها رغبة راسخة لدى الدولة والشعب الماليين.

وعلى صعيد آخر، طمأن الوزير الأول المالي رئيس المجلس بشأن تواصل الحوار مع أطراف الاتفاق الموقع في  2015. مؤكدا أنه سيسمح بتجاوز كل التأويلات التي قد يحاول البعض استغلالها لإحداث  البلبلة بين الحكومة  ومواطنيها في الشمال.

عقب ذلك، التقى بوغالي وزير الخارجية الزيمبابوي فريدريك شافا  الذي تطرق معه إلى الإمكانات المتاحة لتطوير العلاقات الثنائية. لاسيما في المجالات  ذات المنفعة المشتركة.

من جهة أخرى، سمح هذا اللقاء للمسؤلين بتأكيد سنة التشاور والتعاون. من أجل تعزيز  مسار  السلام و الأمن  والتنمية خدمة لمصالح شعوب القارة الإفريقية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى