الوطنيوكالة الأنباء الجزائرية

قسنطينة تراهن على الترويج للسياحة و الموروث الحضاري

تستعد قسنطينة على غرار المدن المعنية باحتضان بطولة أمم إفريقيا للاعبين المحليين (شان 2022) لاستقبال ضيوفها في أحسن الظروف لإنجاح هذه التظاهرة و عينها أيضا على جعل المناسبة فرصة للترويج لوجهة مدينة الجسور المعلقة.

فمنذ عدة أشهر لم تقتصر التحضيرات للموعد القاري فقط على الجانب الرياضي و تجديد المنشآت القاعدية, بل أن الاستعدادات على قدم و ساق من أجل إظهار جمال ”سيرتا” مدينة العلم و العلماء بغية الترويج للأماكن السياحية الخلابة و الموروث الحضاري الذي تزخر به في شاكلة مدينة تيديس, درب السياح و الجسور السبعة و نصب الأموات, بالإضافة إلى الصناعات التقليدية (النحاسية و الجلدية و تقطير ماء الورد و الزهر) و كذا الآداب و الفنون (مؤلفات العلامة بن باديس و موسيقى المالوف و المسرح) و التراث اللامادي (قندورة القطيفة و الألبسة التقليدية, بالإضافة إلى الأكلات الشعبية).

و يعمل القائمون على قطاعي الثقافة و السياحة و الصناعة التقليدية بشكل حثيث من أجل استعمال هذه الورقة الرابحة لإنجاح الطبعة السابعة لبطولة شان 2022 و كذا لدعم ملف ترشح الجزائر لاستضافة كأس أمم إفريقيا 2025, حيث تم إعداد برنامجا متنوعا يتمثل في تسليط الضوء على التراث المادي ‏للولاية, على غرار المدينة الأثرية تيديس و متحف سيرتا والمباني والأماكن الدينية والتاريخية, من بينها قصر أحمد باي و مسجد الأمير عبد القادر (ثاني أكبر مسجد في الجزائر) و مبنى المسرح الجهوي العريق الذي يعد تحفة معمارية.

و استنادا لمدير الثقافة و الفنون, محمد الأمين قروي, فقد تم في هذا الصدد إعداد دليل سياحي بعدة لغات و مطويات مدعمة بالرمز الإلكتروني QR الذي يسمح للزوار بالولوج عبر الأجهزة الإلكترونية الذكية إلى المواقع الأثرية و التراثية للولاية بدقة و كذا الطرق المؤدية إليها, حيث ستكون في استقبال ضيوف هذه التظاهرة الكروية خلال فترة إقامتهم. كما تم ضبط برنامج الزيارات الخاصة بالوفود بتأطير من مرشدين مؤهلين, لاسيما بالمدينة القديمة, حيث سيتم إبراز عراقة الأزقة و الأحياء و المساجد العتيقة, بالإضافة إلى المعالم الأثرية السياحية.

كما تم من جهة أخرى إعداد برنامج ثقافي موازي لمواكبة التظاهرة الإفريقية يتضمن عروضا و معارض و نشاطات ثقافية و فنية عبر المرافق التابعة للقطاع, على غرار المسرح الجهوي محمد الطاهر فرقاني و قصر الثقافة محمد العيد آل خليفة و متحف سيرتا و قصر أحمد باي من خلال إحياء سهرات و عروض فنية بدار الثقافة مالك حداد و قاعة العروض الكبرى أحمد باي و ذلك طيلة أيام بطولة “الشان 2022” ليكون أمام ضيوف الولاية عدة خيارات لقضاء أوقاتهم.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى