مجتمعوكالة الأنباء الجزائرية

وهران: إعادة بعث عمليات توزيع السكنات الاجتماعية

شهد قطاع السكن بدائرة وهران مؤخرا إعادة بعث عمليات توزيع السكنات العمومية الايجارية لفائدة مستحقيها من أصحاب ملفات التنقيط فيما تم تجسيد عمليات ترحيل إلى سكنات جديدة بعدة بلديات من الولاية.

وتحصل أصحاب ملفات التنقيط التي تخص طلبات السكن الاجتماعي على حصة هامة من السكنات الموزعة خلال العام المنصرم بمجموع 6.331 وحدة سكنية من بين 15.071 مسكن في صيغة العمومي الإيجاري.

وقد وزعت هذه الحصة السكنية على ثلاثة مواقع. ويتعلق الأمر ب 3.431 وحدة بوادي تليلات و2.000 مسكن بمنطقة عين البيضاء ببلدية السانيا وكذا 900 مسكن بحي “البركي” (شكلاوة سابقا) بعاصمة الولاية.

وأبرز رئيس مصلحة السكن بالمديرية المحلية للسكن, سوداني نور الدين, في تصريح لوأج, بأن التأخير في توزيع السكنات لأصحاب ملفات التنقيط راجع لعدة أسباب أهمها “انعدام الأوعية العقارية” بالدائرة لاستقبال مختلف البرامج السكنية مما اضطرت السلطات المحلية إلى توطين هذه المشاريع على مستوى القطب العمراني الجديد بوادي تليلات ومنطقة عين البيضاء ببلدية السانيا.

وأردف ذات المسؤول قائلا “نطمح خلال السنوات القادمة إلى توزيع حصص أخرى من السكنات العمومية الايجارية لفائدة أصحاب ملفات التنقيط لدائرة وهران وذلك لتلبية الطلبات المسجلة على أن يتم توطينها بالأقطاب الحضرية الجديدة سواء ببلدية وادي تليلات أوبلقايد ببلدية بئر الجير”.

ومن أهم عمليات الترحيل التي شهدتها ولاية وهران خلال العام المنصرم إعادة إسكان 1.111 عائلة كانت تقطن بموقع 500 مسكن بعمارات “الطليان” بحي الصديقية إلى موقع 1.201 وحدة سكنية عمومية إيجارية الواقعة بحي “المشتلة” ببلدية بئر الجير.

ويتشكل هذا الموقع السكني الجديد من عمارات من 5 إلى 9 طوابق إلى جانب جميع المرافق بما في ذلك مساحات خضراء و ساحات للعب الأطفال.

للتذكير فقد عرف هذا المشروع تأخرا في الانجاز لعدة أسباب منها فسخ العقد مع مؤسستين واستبدالها بسبع مقاولات لرفع وتيرة الانجاز من خلال تكثيف الورشات والعمل على مدار 24 ساعات لتسليم السكنات في أجالها المحددة.

كما تم خلال ذات الفترة قي مجال القضاء على الأحياء الفوضوية ترحيل 1.087 عائلة كانت تقطن بالحي الفوضوي “كيمو” و665 عائلة من الحي الفوضوي “السبيكة” ببلدية السانيا إلى سكنات عمومية ايجارية من فئة 3 غرف ببطيوة ووادي تليلات.

وتم أيضا إعادة إسكان 117 عائلة كانت تقطن بالحي الفوضوي “بلاسيطا” ببلدية السانيا و27 عائلة أخرى بالحي الفوضوي “الأمير عبد القادر” (الصديقية سابقا) و178 عائلة أخرى كانت تقطن بدوار “الفلاليس” مقابل المركب الأولمبي “هدفي ميلود” ببلدية بئر الجير إلى سكنات لائقة بالقطبيين العمرانيين ببلقايد ببئر الجير ووادي تليلات.

من جهة أخرى, كشف والي وهران في تصريح سابق لوأج أنه يجري حاليا التحضير لعملية ترحيل تشمل 34 بناية هشة على مستوى عاصمة الولاية ليتم مباشرة هدم هذه البنايات واسترجاع هذه الأوعية العقارية لاستحداث فضاءات أو نشاطات للشباب.

كما شهدت السنة الماضية توزيع حوالي 4 آلاف وحدة سكنية عمومية ايجارية عبر مختلف بلديات الولاية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى