الوطنيوكالة الأنباء الجزائرية

عرقاب يستقبل نائبين من المجلس الشعبي الوطني عن ولاية أدرار

استقبل وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، اليوم الخميس بالجزائر العاصمة، نائبين من المجلس الشعبي الوطني عن الدائرة الانتخابية لولاية أدرار، في إطار سلسلة اللقاءات التي يعقدها مع ممثلي الشعب للاستماع للانشغالات المطروحة في مجالات الطاقة والمناجم, حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضح البيان أن عرقاب استمع خلال هذا اللقاء، الذي جرى بمقر الوزارة، بحضور إطارات الوزارة، إلى انشغالات المواطنين بولاية أدرار، التي رفعها النائبين، بلعالم أحمد و عفيف بليلة، والتي تخص مجالات الطاقة والمناجم، لاسيما بخصوص الربط الطاقوي لبعض المناطق بالولاية، على غرار ربط الأحياء السكنية الجديدة وتوسيع الشبكة الكهربائية وتوصيلها بالشبكة الكهربائية الوطنية.

وأضاف البيان أنه تم خلال هذا اللقاء التطرق أيضا إلى ملف التشغيل عبر مؤسسات القطاع بالولاية.

كما رفع النائبان انشغالات المتعاملين الاقتصاديين بولاية أدرار، لاسيما المتعاملين مع مؤسسات قطاع الطاقة والمناجم، وكذا مساهمة هذه الأخيرة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالولاية، حسب ذات المصدر.

وبالمناسبة “تم تسليط الضوء على برامج الربط الكهربائي للمستثمرات الفلاحية بالولاية، حيث أشار وزير الطاقة والمناجم إلى أن شركة سونلغاز مستمرة في انجاز مشاريع هامة من شأنها تعزيز وتأمين التموين بالطاقة الكهربائية للمواطنين والصناعيين والفلاحيين بأدرار”، حسب نص البيان.

كما أكد الوزير أنه “تم لحد الان ربط 600 مستثمرة فلاحية بالولاية، على أن يتم في الأيام القليلة القادمة، ربط 1788 مستثمرة, وهو ما سيعادل حوالي 2400 مستثمرة”، كاشفا أن 2282 أخرى تم إتمام دراستها في انتظار ربطها بالكهرباء.

وقال الوزير عرقاب في هذا السياق أن “ولاية أدرار أصبحت قطبا فلاحيا لافتا بفضل الجهود المبذولة والتي أكسبتها مقومات تحمل أفاقا واعدة، ولاسيما في شعبة الحبوب والذرة، والتي تؤهلها للمساهمة في كسب رهان تحقيق الأمن الغذائي الوطني”، حسب البيان.

كما قدم السيد الوزير، يضيف البيان، توضيحات عن مجمل الانشغالات الأخرى للنائبين، معربا عن أخذه بعين الاعتبار جميع الانشغالات والاقتراحات ودراستها واخذ التدابير اللازمة لتلبيتها.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى