صحة

متى يصبح التثاؤب خطيرا على الصحة ؟

نتثاؤب عادة إذا ما أردنا النوم أو احتجنا إلى أخذ قسط من الراحة. حتى الآن الأمر طبيعي جدا فالتثاؤب رد انعكاسي لا إرادي، يسمح بتنشيط الدماغ.

فمن أسباب التثاؤب حدوث تغيرات في جدول العمل المعتاد، وكذلك الانتقال من منطقة زمنية إلى أخرى بالطائرة، وحدوث أي اضطرابات في الإيقاعات البيولوجية، والمزيد من التغير في النوم.

و في حالة إذا ما كان النوم غير فعال، فسيتثاءب المرء أحيانا خلال النهار.

لكن متى يصبح ذلك مقلقا ؟

تقول المختصة في الأعصاب “أولغا غولوبنسكايا” بأنه نادرا ما يتثاءب الناس أثناء النهار، لكن إذا بدأوا في التثاؤب باستمرار، فقد يكون ذلك إشارة إلى وجود أمراض خطيرة، حيث يمكن أن يصاحب التثاؤب، على سبيل المثال :

  • وجود فشل قلبي.
  • الإضطرابات العصبية المرتبطة بحدوث خلل في وظيفة النوم.
  • الإكتئاب، فمن أعراضه التثاؤب المستمر.

اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى