الوطنيوكالة الأنباء الجزائرية

سوناطراك: تطوير التعاون مع الشركاء الأفارقة بإمكانيات محلية

أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، توفيق حكار، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، أن المجمع يعمل على تطوير التعاون مع الشركات الإفريقية للمحروقات، من اجل إيجاد فرص استثمارية في القطاع، سيما بامكانيات وتمويلات محلية صادرة عن بلدان القارة الإفريقية.

وأوضح حكار، خلال ندوة صحفية على هامش أشغال الاجتماع الرابع للشركات الوطنية للمحروقات للبلدان الأعضاء في منظمة منتجي النفط الأفارقة، أن عديد شركات المحروقات من بلدان افريقية أصبحت تتحكم في التكنولوجيا و من بينهم سوناطراك، مما من شانه السماح بزيادة التعاون البيني الإفريقي في هذا المجال.

وتابع يقول أن “الوقت قد حان لكي نجد على مستوى قارتنا، الخبرة و التكنولوجيا و التمويل و الأسواق من اجل الاستجابة لاحتياجاتنا”، مضيفا أن هذه الأخيرة “لا زالت مرهونة بشكل كبير بعوامل خارجة عن القارة”.

كما أشار إلى أن سوناطراك التي لديها علاقات “متينة” قائمة على التكامل و المصلحة المشتركة مع عديد الشركاء الأجانب، تتوفر على خبرة “ذات مرجعية عالمية”، وعلى استعداد لتقاسمها مع شركات المحروقات القارية.

وأضاف حكار، ان “سوناطراك لن تدخر في هذا الصدد أي جهد من اجل تقاسم خبراتها في مجال التكنولوجيا، سيما بخصوص المواضيع الهامة و حول مسار تطوير الإنتاج النفطي و الغازي”، مشيرا إلى التزام الشركة الوطنية للمحروقات على مستوى منظمة منتجي النفط الأفارقة من اجل تحقيق أعلى مستوى من التنافسية في المجال الطاقوي.

من جانبه ذكر الأمين العام للمنظمة، عمر فاروق إبراهيم، بمهام المنظمة الإفريقية التي تتضمن التعاون التقني و التجاري بين الشركات الأعضاء في قطاع المحروقات مع التأكيد على تقاسم المعلومات و الخبرات في هذا القطاع.

كما يتعلق الامر -يضيف ذات المتحدث- بدعم نشاطات الصناعة البترولية و الغازية للبلدان الاعضاء بشكل ملموس مع الاخذ بالحسبان التحديات المرتبطة بالانتقال الطاقوي.

ومن اجل ذلك، فقد أكد إبراهيم على “ضرورة” تحقيق تعاون اكبر بين بلدان منظمة منتجي النفط الأفارقة، من اجل تقليص التبعية لخارج القارة في البحث عن حلول نجاعة في مجموع مسار استغلال المحروقات و ذلك بدعم من “التقدم التكنولوجي الكبير” للصناعة في البلدان الأعضاء.

كما أشار الأمين العام للمنظمة، الى الخبرة التي اكتسبتها سوناطراك و التي يمكن للشركات الأخرى الإفريقية الاستفادة منها.

من جانبه، دعا الرئيس المغادر لاجتماع شركات البلدان الوطنية للمحروقات للبلدان الأعضاء في منظمة منتجي النفط الأفارقة و الرئيس المدير العام لسونانغول (انغولا)، سيباستيو غاسبار مارتينز، إلى الرفع “الجماعي” للتحديات الحالية للصناعة الإفريقية للمحروقات.

كما اعتبر، انه من الضروري للبلدان الإفريقية أن تقلص من تبعيتها لخارج القارة من حيث الموارد التقنية و المالية مشيرا إلى أن التعاون البيني الإفريقي من شانه السماح بتحقيق تقدم معتبر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى