اقتصادالوطنيوكالة الأنباء الجزائرية

البنك الوطني الجزائري.. منح قرابة 13 ألف قرض في 2022

منح البنك الوطني الجزائري حوالي 13 ألف قرض لزبائنه خلال سنة 2022، بزيادة تناهز 14 بالمائة مقارنة بسنة 2021 وبقيمة مالية قدرها حوالي 1600 مليار دج أغلبها موجه لتمويل مشاريع استثمارية، حسبما علمته وأج لدى هذا البنك العمومي.

وأظهرت بيانات البنك أن عدد ملفات القروض المالية المعالجة السنة الماضية بلغ 12590 ملفا، مقابل 11058 ملف سنة 2021، أي بزيادة قدرها 13.85 بالمائة، فيما بلغت قيمة القروض الممنوحة 1589.2 مليار دج سنة 2022، مقارنة بحوالي 1442 مليار دج في السنة التي سبقتها، بزيادة 22ر10 بالمائة.

وساهم البنك الذي تجاوز رقم أعماله السنة الماضية 160 مليار دج، حسب ذات المصدر، في دعم عشرات المؤسسات الكبرى، الصغيرة والمتوسطة لتحقيق مشاريعها الإستثمارية وتمويل دورات استغلالها، وكذا دعم المشاريع المصغرة والأفراد، مع معالجة الملفات في مدة 30 يوم، فيما عالج طلبات قروض الأفراد في 15 يوم.

وحل قطاع الصناعة التحويلية في مقدمة القطاعات التي استفادت من قروض البنك الوطني الجزائري سنة 2022، بقيمة إجمالية تقدر بـ  590.2 مليار دج متبوعا بكل من قطاع البناء بأكثر من 262 مليار دج و الصحة والنشاطات الاجتماعية بقرابة 244 مليار دج و إنتاج وتوزيع الكهرباء والغاز بحوالي 196 مليار دج والصناعة الاستخراجية بـ 163.5 مليار دج.

وبلغت قيمة القروض في قطاع الصيد البحري وتربية المائيات 34.76 مليار دج و النقل والاتصال 34.66 مليار دج والفندقة والإطعام 22.22 مليار دج و الخدمات المنزلية 16.33 مليار دج و التجارة، تصليح السيارات والأدوات المنزلية13.11 مليار دج والنشاطات المالية ب 6.1 مليار دج و العقارات، التأجير والخدمات التجارية بقرابة 6 مليار دج والفلاحة، الصيد والحراجة حوالي 607 مليون دج.

حوالي مليون عملية في إطار التجارة إلكترونية

وتحقيقا للشمول المالي، واصل البنك رقمنة إجراءاته بما يسهل الولوج إلى المنتجات واستخدامها بما يتلاءم مع احتياجات زبائنه، حيث بلغت التحويلات المالية في إطار التجارة الإلكترونية السنة الماضية 958087 عملية مقابل 509407 عملية في سنة 2021، بزيادة قدرها 88 بالمائة.

أما من ناحية القيمة المالية لهذه العمليات، فقد بلغت 3.52 مليار دج، مقابل 1.4 مليار دج في 2021، أي بزيادة ب 149 بالمائة، وذلك بفضل ارتفاع عدد التجار الإلكترونيين المتعاملين مع البنك من 20 سنة 2021 إلى 35 تاجر إلكتروني السنة الماضية.

كما ارتفع عدد الفضاءات الرقمية للبنك الوطني الجزائري من 19 سنة 2021 إلى 31 في 2022 ، في انتظار استحداث 5 فضاءات رقمية جديدة في 2023.

وبخصوص العمليات المنجزة عبر الموزعات والشبابيك الآلية، فقد بلغت السنة الماضية 5801339 عملية بقيمة مالية قاربت 90 مليار دج بزيادة بحوالي 41 بالمئة.

كما وضع البنك السنة الماضية 9 موزعات آلية جديدة ليرتفع عددها الإجمالي إلى 169، تضاف إلى 100 شباك آلي للدفع، فيما بلغت قيمة الأموال المسحوبة عبر  شبابيك البنك 64.3 مليار دج (+13 بالمائة).

وجاء هذا الارتفاع بفضل إصدار البنك ل 116031 بطاقة دفع جديدة، ليرتفع بذلك عددها الإجمالي إلى 539658 بطاقة.

إنجاز آخر ميز سنة 2022 بالنسبة للبنك الوطني الجزائري، تمثل في تطوير نشاط الصيرفة الإسلامية من خلال افتتاح 5 وكالات جديدة موجهة حصريا للتمويل الإسلامي ليرتفع عدد الوكالات إلى 6، كما أطلق منتجات إسلامية جديدة ويستهدف إطلاق أخرى في 2023، فيما ارتفع عدد شبابيك الصيرفة الإسلامية إلى 65 شباك.

وارتفعت محفظة حسابات الزبائن الإسلامية من 14875 حساب سنة 2021 إلى 31057 حساب في 2022 (+109 بالمائة)، حيث ساهم ذلك في ارتفاع قيمة الأموال المودعة في هذه الحسابات إلى 20.7 مليار دج (+130 بالمائة).

وتشير بيانات البنك الى أن عدد ملفات التمويل الإسلامي المعالجة بلغ السنة الماضية 2467 ملف (+220 بالمائة)، فيما بلغت قيمة التمويلات الإسلامية السنة الماضية 3.65 مليار دج (+163 بالمائة مقارنة ب2021).


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى