اقتصادالوطنيموقع النهار

عرقاب: ضرورة دعم فرق العمل وتقليص آجال تسليم مشروع تحلية مياه البحر ببومرداس

قال وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، إن مشروع تحلية مياه البحر في “كاب جنات”، “مهم وحيوي” لولاية بومرداس والولايات المجاورة.

كما أشار، وزير الطاقة، إلى أن المشروع، “من أكبر المحطات التي يجري إنجازها حاليا عبر الوطن”. مشددا على ضرورة دعم وإسناد فرق العمل في المشروع حتى يتم تقليص آجال والتسليم.

في حين، جدد عرقاب الذكر أن من شأن مشاريع محطات تحلية مياه البحر الجاري إنجازها عبر الوطن حاليا، “ضمان إنتاج 65 بالمائة من مجمل احتياجات الوطن في المجال.

انطلاق الأشغال في “كاب جنات” ببومرداس

وانطلقت أشغال إنجاز محطة تحلية مياه البحر ببلدية رأس جنات-شرق بومرداس، بصب أول متر مكعب من الخرسانة بحضور وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب. ومسؤولي مؤسسات الإنجاز والسلطات الولائية.

كما قال من جهته، الرئيس المدير العام للمؤسسة الجزائرية للطاقة فرع مجمع سوناطراك، لطفي زنادي. خلال التوضيحات التي قدمها للوزير لدى حضوره انطلاق أشغال إنجاز هذا المشروع الحيوي، أن عملية صب الخرسانة. التي تمت اليوم “مهمة وستتبع بمضاعفة الجهود لإتمام المشروع في الآجال التعاقدية”.

وأدرج إنجاز هذا المشروع الذي ينتظر تسليمه شهر ديسمبر 2024، كما أشار إليه المتحدث، ضمن المخطط التنموي لرئيس الجمهورية الممتد بين سنتي 2022 و2024 والذي يتضمن إنجاز خمسة محطات مماثلة عبر ولايات وهران وبجاية والطارف وبومرداس وتيبازة بقدرة 300 ألف متر مكعب يوميا لكل محطة.

وحسب نفس الشروحات المقدمة بعين المكان، يتربع المشروع على مساحة تقدر ب 16 هكتارا. ليس بعيد عن محطة تصفية مياه البحر بساحل نفس البلدية التي دخلت حيز الاستغلال سنة 2011.

وتصل القدرة الإنتاجية للمحطة الجديدة زهاء 300.000 متر مكعب يوميا من المياه المحلاة. التي ستساهم في تحسين قدرات التزود بمياه الشرب لسكان ولايتي بومرداس والجزائر.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى