الوطنيموقع النهار

البيئة.. 13 مليون خبزة في القمامة خلال رمضان

أكدت المديرة العامة للمعهد الوطني للتكوينات البيئية مليكة بوعلي أن التبذير الغذائي  في شهر رمضان هو آفة اجتماعية تلحق أضرارا بالبيئة. حيث تقدر نسبة ارتفاع كمية النفايات خلال الشهر الفضيل بـ10 بالمائة. مع تسجيل 10 ملايين خبزة ترمى كل شهر و13 مليون خبزة يتم رميها خلال شهر رمضان .

كما كشفت بوعلي مليكة، للقناة الإذاعية الأولى أن وزارة البيئة والطاقات المتجددة أعلنت عن حملة وطنية للحد من التبذير الغذائي. الذي يذهب إلى النفايات. خاصة في شهر رمضان اين تم تسطير برنامج ثري بالتنسيق مع عديد الشركاء من مؤسسات. وهيئات حكومية وجمعيات المجمتع المدني.

ومن جهة أخرى، أكدت المتحدثة، أن الجزائر اتخذت جملة من الإجراءات للحد من التغيرات المناخية من خلال الإمضاء على كل الاتفاقيات الدولية. وكذا الإمضاء على بروتكول باريس 2015 إلى جانب القيام بعمليات تشجير مكثفة. خاصة في 11 منطقة مستها الحرائق في السنوات الماضية.

وبخصوص المياه أكدت المتحدثة ذاتها اتخاذ جملة من الإجراءات  للحد من الاستعمال غير العقلاني والمبالغ فيه. خاصة وأن المنسوب العالمي يشهدا نقصا في هذه المادة الحيوية. حيث تم تنصيب أقسام مائية على مستوى دور البيئة عبر مختلف ولايات الوطن. وتحسيس المواطن بضرورة الحفاظ على المياه وعدم تبذيرها.

وعرجت المديرة العامة للمعهد الوطني للتكوينات البيئية خلال حديثها على مسألة النفايات. التي زادت كميتها بشكل كبير جدا. حيث بلغت  15 مليون طن في السنة  متوقعة ارتفاعها إلى 20 مليون طن سنة 2030. مرجعة ذلك إلى تزايد  نسمة السكان وكذا تغير نمط معيشة المواطن.

وأوضحت  بوعلي مليكة أن وزارة البيئة وضعت إستراتيجية تسيير النفايات منذ سنة 2000 للتسيير المدمج.  حيث يتم معالجتها عبر مراكز الردم التقني. التي بلغ عددها 99 مركزا على المستوى الوطني و156 خندق من أجل ردم النفايات .


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى