الوطني

الشروع في تسويق اللحوم المستوردة من السودان

أعلن الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية للحوم الحمراء لمين دراجي، بداية تسويق اللحوم الطازجة المستوردة من السودان والمعبأة في أكياس مُفرغة من الهواء على مستوى المساحات التجارية الكبرى.

وكشف دراجي في تصريح للإذاعة الوطنية، أن الكميات المستوردة أغلبها من لحوم الأبقار، مضيفا أن هذه العملية تندرج في إطار برنامج استيراد اللحوم والمواشي الموجهة للذبح، وكذلك لأجل الاستجابة لطلب السوق المحلية، والحفاظ على الثروة الحيوانية الوطنية التي تشهد تناقصا.

وكان المجمع العمومي قد قام من قبل باستيراد اللحوم الطازجة والعجول الموجهة للذبح من عديد البلدان، سيما من البرازيل والأرجنتين وذلك بغية تموين السوق المحلية والعمل على تخفيض أسعار اللحوم التي تجاوزت أسعارها 2600 دينار للكيلوغرام.

وأشار المتحدث إلى أن الشركة قد وقّعت اتفاقيات مع 12 متعاملا من أجل توزيع اللحوم الحمراء خلال شهر رمضان بسعر 1.200 دينار للكيلوغرام الواحد.

وأضاف: “شبكة التوزيع هذه، تغطي حاليا 50 ولاية، عبر 560 نقطة بيع، منها 80 نقطة بيع على مستوى العاصمة”.

كما أوضح الرئيس المدير العام للشركة أن عمليات استيراد اللحوم الحمراء التي ستتواصل بعد شهر رمضان، قد تقررت بعد الإحصاء الأخير للثروة الحيوانية الوطنية والذي أشار إلى عجز في الإنتاج الحيواني.

وقال دراجي إن “الإحصائيات الأخيرة لسنة 2022، أظهرت أن عدد رؤوس الأبقار لا يتعدى 18 مليون رأس، في حين أن إحصائيات 2001 أشارت إلى وجود 30 مليون رأس”، مضيفا أن هذا الواقع قد دفع السلطات العمومية إلى تبني إستراتيجية جديدة من أجل بعث تطوير فرع اللحوم الحمراء والحفاظ على السلالة الخاصة بالجزائر على غرار السلالة الحمراء وأولاد جلال.

وأضاف ذات المسؤول، أنه تم عقد عدة اجتماعات مع مهنيي الفرع من أجل إعادة بعث وزيادة الثروة الحيوانية الوطنية”، مؤكدا أن إنعاش الفرع يمر عبر زيادة المناطق الرعوية وكذا إنتاج أغذية الأنعام.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى