الحدثالوطنيموقع النهار

أحوال جوية.. أمطار غزيرة وحرارة شديدة بداية من الأربعاء

أفادت النماذج الرقمية للرصد الجوي، اليوم الثلاثاء، بداية من يوم الأربعاء ستشهد بعض الولايات أمطار رعدية وحرارة جد مرتفعة.

كما أشارت النماذج الرقمية، إلى أن الأمطار تخص كل من ولايات الشلف، تيبازة، الجزائر العاصمة، البليدة، المدية، تيزي وزو، بجاية. إضافة إلى جيجل، سكيكدة، عنابة، الطارف. وتكون أكثر غزارة في كل من جيجل وبجاية بكميات تتراوح بين 20 إلى 25 ملم محليا وهذا ظهيرة يوم الخميس.

أما عن حرارة الطقس، فرغم الأمطار المسجلة، إلا أن الأجواء ستكون حارة جدا، في أغلب المناطق الشمالية والجنوب الغربي. كما ستتراوح درجات الحرارة بداية من يوم الأربعاء من يوم الأربعاء بين 30 إلى 35 درجة الشمالية. وفي الجنوب الغربي ما بين 36 إلى 40 درجة.

وستعرف درجات الحرارة، يومي الخميس والجمعة، تراجعا، أين ستعود إلى معدلها الفصلي، ما بين 25 إلى 30 درجة بالمناطق الشمالية.

كما سيكون البحر من مضطرب إلى هائج على سواحل الغربية والوسطى، ثم ينتقل الاضطراب، إلى الشرقية. والرياح ستكون قوية بسرعة تتعدى 60 كلم/سا.

رغم حرارة الصيف.. هذا سر البرودة في أرضيات الحرم المكي

لا يمكن لأي زائر للحرم المكي من حاج أو معتمر إلا أن يتساءل عن سر برودة أرضية الحرم المكي الشريف، رغم الحرارة الشديدة التي قد تصل في فصل الصيف إلى 50 درجة مئوية.

وقد يظن البعض أن هناك أجهزة تكييف تحت الأرضية، وهذه المعلومة غير صحيحة. إذ يعود ذلك حين أمر الملك خالد بإتمام ما تبقى من عمارة وتوسعة المسجد الحرام عام 1396هـ. كما تمّ في عهده توسيع المطاف سنة 1398هـ بشكله الحالي، وفرش أرضيته برخام الثاسوس. ما زاد من راحة المصلين والطائفين في الظهيرة.

وبحسب الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، أن خاصية برودة الأرضيات، يعود إلى نوعية الرخام المستخدم في الحرم المكي الشريف. حيث يتم إستيراد الرخام من جزيرة تاسوس في اليونان، ويسمى رخام التاسوس والذي يعمل على عكس الضوء والحرارة. ويصل سمك الرخام المستخدم في الحرمين الشريفين إلى 5 سنتمترات. ويمتاز عن غيره بكونه يمتص الرطوبة عبر مسامات دقيقة خلال الليل. وفي النهار يقوم بإخراج ما امتصه في الليل، وهذا ما يجعله دائم البرودة في ظل إرتفاع درجات الحرارة.

يذكر أن السعودية تستورد منذ عقود، رخام “تاسوس” اليوناني واسع الشهرة، والذي يتم استخدامه خصيصا للحرم المكي الشريف لعكسه الضوء والحرارة. وهو ما لا يفعله أي نوع آخر من الجرانيت والرخام.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى