الوطنيمجتمعموقع النهار

20 سنة حبسا لكل من يستغل قاصر أو معاق لترويج المخدرات

عرض وزير العدل حافظ الأختام، عبد الرشيد طبي، اليوم الثلاثاء، مشروع قانون الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية وقمع الاستعمال. والاتجار غير مشروعين بها.

كما أشار وزير العدل، إلى أن المجتمع الدولي تفطن إلى خطورة المخدرات. مؤكدا أن الجزائر تفشّت فيها هذه الظاهرة، وأن هذا الموضوع محل أهمية. مضيفا أنه أصبح من الضروري مراجعة القوانين السابقة لمواكبة التطورات.

في حين،  كشف الوزير، أن نص القانون جاء بعقوبات تصل إلى 20 سنة حبسا، في حال استغلال قاصر أو معاق.

وبخصوص الصيدليات، يقول طبي-، أنه تم إحداث فهرس وطني الكتروني بالصيدليات. مبرزا تصنيف بعض المواد على غرار البريغابالين وهي أدوية توصف لبعض الأمراض، والتي تم تحويلها عن مقصدها.

وقال وزير العدل، إن القانون نص على الحماية الخاصة للصيادلة من طرف من يحاول الحصول على المؤثرات العقلية.

كما تضمن نص القانون أحكام جديدة في إطار التعاون الدولي كطلب التعاون في إطار حماية السر الدولي.

الرئيس تبون يثمن محتوى المشروع

كما ثمّن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، محتوى مشروع قانون الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية وقمع استعمالهما والاتجار غير المشروع بهما، لما جاء فيه من إجراءات تحصّن المجتمع من هذه الآفة. وصادق مجلس الوزراء على مشروع هذا القانون، في نهاية النقاش.

وثمن النواب مشروع القانون، مشددين، في ذات الوقت على ضرورة توفير كل العوامل الضرورية لدعم الاستراتيجية الوطنية للوقاية من هذا النوع من الجرائم.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى