الوطنيموقع النهار

السفير السوري يؤدي زيارة وداع لقوجيل

استقبل رئيس مجلس الأمة صالح ڨوجيل، صباح اليوم الأربعاء، سفير الجمهورية العربية السورية الشقيقة لدى الجزائر، نمير وهيب غانم، الذي أدى له زيارة وداع، على إثر انتهاء مهامه ببلادنا.

وحسب بيان لمجلس الأمة، أعرب رئيس مجلس الأمة مجدداً عن خالص تعازيه إلى عائلات الضحايا الذين قضوا جراء الزلزال المدمر الذي ضرب سوريا، شهر فبراير الماضي.

مذكراً بأنّ الجزائر، وبتعليمات سامية من رئيس الجمهورية، كانت من أوائل الدول التي لبّت نداء الاستغاثة.

كما نوّه بالمناسبة بالزخم الذي تشهده الشقيقة سوريا مؤخراً في الساحة العربية. والذي سيُتوّج – بحول الله – باستعادة قريبة لمقعدها في جامعة الدول العربية.

ومن جهته، شكر السفير السوري السلطات الجزائرية على ما لقيه من ترحاب وتسهيلات طيلة فترة إقامته ببلادنا. والتي مكّنته من الإتيان بمهامه في مناخ من الثقة والتعاون البنّاء.

كما شكرها على كل ما بذلته للوقوف إلى جانب بلاده. وشكلت الروابط الوجدانية التاريخية التي تجمع الشعبين والبلدين، محور المحادثات بين الجانبين.

وأعرب الطرفان، عن ارتياحهما المتبادل لحاضر العلاقات البرلمانية على وجه الخصوص والسياسية عموماً التي تجمع البلدين، في ضوء توجيهات رئيسي البلدين.

كما تمّ خلال المقابلة استعراض القضايا والمسائل ذات الاهتمام المشترك. والتأكيد على مكانة القضية الفلسطينية في الجسد العربي والإسلامي.

وجدّد رئيس مجلس الأمة تبيان المواقف الراسخة والمبدئية للسياسة الخارجية للجزائر، المناصرة لمبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها. وعلى الدعوة التي أطلقتها من أجل بلورة رؤية جديدة تستند على المبادئ والأهداف التي قامت عليها حركة عدم الانحياز.

وكذا تغليب المبادئ التي تروم التسوية الدبلوماسية والتفاوضية للنزاعات.  ونبذ التدخل في الشؤون الداخلية للدول، فضلاً عن التهديد واللجوء إلى الحلول العسكرية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى