الوطنيموقع النهار

تجنيد المؤسسات الإستشفائية لإجراء عمليات ختان الأطفال

جندت المؤسسات الاستشفائية العمومية للجزائر العاصمة جميع الوسائل البشرية والمادية اللازمة لإجراء عملية ختان واسعة للأطفال خلال شهر رمضان.

وقال المدير العام للمؤسسة الاستشفائية المتخصصة “سليم زميرلي”، زبير ركيك، في تصريح لوكالة الأنباء. أن المؤسسة جندت جميع الوسائل اللازمة لإجراء عملية ختان لـ 300 طفل.

حيث تم برمجة 35 طفلا يوميا وستتواصل عملية الختان، طيلة الأيام الأخيرة للشهر الفضيل.

وأضاف ذات المسؤول أن المؤسسة “خصصت مصلحة الجراحة لهذه العملية بعد اجراء 50 تحليلا طبيا لفائدة أطفال العائلات المعوزة بمخبر المستشفى. فيما فضلت العائلات الأخرى القيام بهذه التحاليل على حسابها الخاص”.

وكشفت من جهتها المكلفة بالإعلام بالمؤسسة الإستشفائية الجامعية “مصطفى باشا”، نسيبة بلجودي، أن المؤسسة برمجت ختان 33 طفلا، 20 من بينهم تابعين لفرق الكشافة الاسلامية الجزائرية و13 للجمعيات.

كما برمجت المؤسسة الاستشفائية العمومية لعين طاية ختان أزيد من 200 طفلا. حيث يقوم المستشفى بـ 30 عملية ختان كل يوم خميس لعدم عرقلة النشاطات الطبية الاخرى.

كما برمجت المؤسسة الاستشفائية “محمد لمين دباغين” بباب الوادي بدورها 70 طفلا، ليتم ختان 4 أطفال كل يوم إلى غاية الأيام الأخيرة من الشهر الفضل.

للإشارة، فإن وزارة الصحة قننت عملية الختان بإصدار تعليمة صارمة، وتوجه الوزارة خلال الشهر الفضيل وقبل ليلة الـ 27 تعليمات صارمة تشدد فيها على ضرورة إجراء عملية الختان بوسط استشفائي وتحت إشراف طاقم طبي مؤهل.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى