مجتمعموقع الشروق

هذه نسبة ارتفاع حوادث المرور خلال رمضان

عرفت حوادث المرور خلال شهر رمضان ارتفاعا بنسبة 34 بالمائة مقارنة بالعام الماضي مقابل ارتفاع بنسبة 23 بالمائة في عدد الجرحى وارتفاع بسبع وفيات مقارنة بالفترة ذاتها، وفق ما كشفت عنه مصالح الدرك الوطني التي تغطي نحو 85 بالمائة من شبكة الطرقات.

وأوضح المقدم قويدر خديم قائد مركز الإعلام والتنسيق المروري بقيادة الدرك الوطني، لدى نزوله ضيفا على برنامج إذاعي يوم أمس، أنّ المركز أحصى عبر اختصاص الدرك الوطني الذي يغطي 85 بالمائة من شبكات الطرقات، وفاة 217 شخص وجرح 1003 آخرين خلال شهر رمضان المنقضي، وهي حصيلة وصفها المتحدث بالمخيفة والمقلقة، يبقى العنصر البشري السبب الرئيس فيها من خلال السرعة المفرطة وعدم تخفيض السرعة في المنعطفات والمنعرجات، فضلا عن عبور الراجلين الطريق بدون حذر ليأتي في الأخير عامل المركبة والمحيط.

وتحتل العاصمة صدارة الولايات في عدد حوادث المرور بـ50 حادثا تليها البويرة بـ36 حادثا وعين الدفلى بـ34 حادثا والشلف بـ32 حادثا وتبسة بـ30 حادثا وتيبازة بـ30 حادثا ووهران بـ29 حادثا وولايتي بومرداس وقسنطينة بـ22 حادث مرور وغيرها من الولايات.

وتستمر هذه الحوادث المأساوية رغم كل الحملات الردعية والتحسيسية والأنشطة التوعوية للسائقين والراجلين والتي حملت شعار “لرمضان آمن.. سوقوا بحذر”، بالتنسيق مع جميع الشركاء الفاعلين، الذين يذكرون دوما بأن المركبات وسائل للتنقل وليس وسيلة للانتحار وتيتيم العائلات.

ودعا المقدم خديم المواطنين إلى التبليغ عبر صفحة “طريقي” على موقع الفيسبوك عن المناورات والسلوكيات الخطيرة وتقديم معلومات مهما كان نوعها عبر الاشتراك والإرسال عن طريق ” الميسنجر” صور ومعلومات وفيديوهات، مؤكدا أن هذه المراسلات محمية ولا يمكن لباقي المشتركين في الصفحة الاطلاع عليها باستثناء الطاقم المشرف، حيث ثمّن ثقافة التبليغ التي مكنت من تنفيذ عدة عمليات وتوقيفات لوسائل نقل مشتركة خالفت قوانين المرور.

وخلص قائد مركز الإعلام وتنسيق المرور بقيادة الدرك الوطني إلى دعوة السائقين إلى الالتزام بقوانين المرور واضعين صوب أعينهم شعار “عائلتك في انتظارك”.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى