الوطنيموقع النهار

تعزيز التعاون السياحي بين الجزائر وأمريكا.. هذا ما قالت السفيرة أوبين

أكدت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، إليزابيت مور أوبين، وجود “إرادة قوية” لتعزيز آليات التعاون في المجالين السياحي و الزراعي بين البلدين.

وقالت سفيرة الولايات المتحدة مور أوبين خلال زيارة إلى ولاية عين تموشنت، “تجمع بلدينا روابط عميقة وأولويتنا بالجزائر تطوير سبل التعاون والتبادلات في مجالي السياحة والزراعة. خصوصا وأن هنالك إطار عمل في ذات المجال مع شركاء إقتصاديين جزائريين.

كما دعت السفيرة إلى تعزيز التعاون في المجال الزراعي و الأمن الغذائي. خاصة وأن ظاهرة الجفاف هي مشكلة تواجه البلدين. مشيرة إلى أن بلدها “يبحث آليات ترشيد استعمال الماء لمواجهة الجفاف”.

من جهته، إستعرض والي عين تموشنت، أمحمد مومن، مختلف القدرات الاقتصادية التي تزخر بها الولاية، لا سيما مؤهلات ومرافق جذب متعددة في المجال السياحي. إضافة إلى الإمكانيات الفلاحية من حيث توفرها على مساحة 200 ألف هكتار خاصة بالزراعة والمناخ الملائم.

وذكرت الدبلوماسية، أن سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر تتوفر على مكتبين خاصين بالإقتصاد والزراعة. حيث دعت المتعاملين إلى التقرب منهما لتعزيز آليات التعاون والتبادلات الإقتصادية وخلق علاقات شراكة بين مؤسسات البلدين. كما أبرزت أن العمل جار لاستحداث خط جوي مباشر يربط بين الجزائر ونيويورك. سيساهم في دعم حجم التبادلات الإقتصادية بين البلدين ويعطي دفعا قويا في هذا المجال.

كما جمع السفيرة لقاء مع أساتذة للغة الإنجليزية، حيث أشارت إلى أن هنالك برنامج تعاون يجمع تمثيليتها الديبلوماسية مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. في مجال ترقية اللغة الإنجليزية وتطوير سبل التعاون في مجال البحث العلمي.

واطلعت مور أوبي بالمناسبة على مشروع “المشتلة الذكية” المنجزة في إطار بحث علمي لقسم علوم الزراعة والتغذية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى