الوطنيموقع النهار

وزير المالية: تسويق عدة منتجات وخدمات مستقبلا عبر البنوك

أكد وزير المالية لعزيز فايد، اليوم الخميس، سعي الجزائر الدائم لتطوير وعصرنة قطاع المالية والبنوك. لتحقيق الشمول المالي وتحسين مؤشراته، من خلال تنويع المنتجات البنكية وعصرنتها.

وأوضح فايد في كلمة ألقاها خلال يوم إعلامي حول “الشمول المالي والتغيرات المناخية”. نظمته الجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية في إطار أحياء اليوم العربي للشمول المالي. أن مسعى السلطات العمومية لتجسيد الشمول المالي يتم من خلال مضاعفة وتوسيع شبكة الوكالات البنكية الرقمية والجوارية. وتعزيز خدمات الدفع الإلكتروني، وتوفير منتجات إسلامية وكلاسيكية حسب احتياجات المواطنين.

ومن ضمن الإجراءات المتخذة لهذا الغرض، أشار فايد إلى تحيين القانون النقدي والمصرفي. الذي سيسمح بإطلاق العملة الرقمية الوطنية، وفتح وكالات بنكية خارج البلاد لمرافقة المستثمرين نحو التصدير. مبرزا أن الغاية تتمثل في “الوصول إلى خدمات مالية ابتكاريه تمكن المواطن من الحصول على منتجات ذات جودة”.

ولفت إلى أن الوزارة، وفي إطار المساهمة في دعم الشمول المالي، أقرت عددا من الإصلاحات. للارتقاء بمؤشرات الحصول على التمويل، لاسيما بالنسبة للشباب لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

ولدى استعراضه لحصيلة الخدمات البنكية برسم سنة 2022. ذكر الوزير أن عدد الحسابات بلغ أكثر من 20 مليون حساب على مستوى البنوك منها 12 مليون حساب ادخار. إضافة إلى 27 مليون حساب بريدي جاري.

كما يوجد في الساحة البنكية -يضيف فايد- أزيد من 14 مليون بطاقة على مستوى البنوك وبريد الجزائر. فيما ارتفعت عمليات الدفع عبر أجهزة الدفع الإلكتروني. من 65 ألف عملية دفع سنة 2016 إلى أكثر من 2 مليون عملية سنة 2022.

أما عن عمليات الدفع عبر الإنترنت، فقد انتقلت منذ 7300 عملية سنة 2016 إلى 5ر7 ملايين عملية دفع. مع وجود أكثر من 340 تاجر إلكتروني عبر الإنترنت منخرط في نظام الدفع الإلكتروني البنكي.

وأفاد الوزير أن البنوك تسعى مستقبلا لتسويق عدة منتجات وخدمات بالتنسيق مع المؤسسات الناشئة. ويتعلق الأمر على وجه الخصوص بالدفع عبر الهاتف النقال والمحفظة الالكترونية e-wallet وإطلاق البنوك الرقمية في جيلها الجديد.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى