الحدثالوطنيمجتمع

حالة استنفار بعد انتشار ” داء السُّل” وسط الأفارقة المقيمين بطريقة غير شرعية

أفادت مراسلة عاجلة من مصالح والي ولاية الجزائر العاصمة، إلى مديرية الصحة ومديرية الحماية المدنية والوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية برقي، بضرورة إتخاذ إجراءات عاجلة نتيجة انتشار داء السل في أوساط الرعايا الأفارقة المقيمين فوق التراب الوطني بطريقة غير شرعية.

وجاء في نص المراسلة، بأن معلومات واردة إلى مصالح ولاية الجزائر تفيد بتسجيل تزايد في إنتشار مرض السل في وسط الرعايا الأفارقة المقيمين فوق التراب الوطني بطريقة غير شرعية، حيث تم تسجيل حالات مشتبه في إصابتها على مستوى المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بالأربعاء، مع تسجيل رفض المصابين التحويل نحو المؤسسات الإستشفائية من أجل الخضوع للعلاج

كما تمت الإشارة في ذات السياق إلى تواجد رعايا أفارقة مقيمين بطريقة غير شرعية بمنطقة “السابع ” الواقعة بوادي الجمعة في الحدود الإقليمية لكل من بلديات الأربعاء، أولاد سلامة وبلدية سيدي موسى، أين يبيتون في بيوت بلاستيكية تتوسط نقابات منزلية وهامدة وينتشرون صباحا للتسوّل والعمل لدى الخواص.

واستانا إلى ما تم ذكره، فقد جاء في المراسلة  طلب لإتخاذ الإجراءات اللازمة لا سيما، بالنسبة للوالي المنتدب وموافاة والي العاصمة بتقرير مستعجل وتقييم الوضعية، فيما تم طلب تعزيز جهاز اليقظة والإنذار المبكر بالتنسيق مع المؤسسات التابعة لقطاع الصحة والوالي المنتدب السهر على إتخاذ كل التدابير الوقائية و متابعة التكفل الطبي بالإصابات على مستوى المؤسسات الصحية وتكثيف عمليات التلقيح.

وذكرت المراسلة الطلب من مصالح الحماية المدنية الإستعداد للتدخل عند الاقتضاء لتحويل المصابين، فيما يبقى الموضوع محل متابعة دقيقة إلى غاية التحكم في الوضع.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى