الحدثالوطني

التعليم العالي.. تفاصيل مخطط توظيف حاملي الماجستير والدكتوراه ونظام التعويض الجديد

أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، كمال بداري، اليوم الاثنين، عن مخطط توظيف حاملي شهادتي الماجستير والدكتوراه للسنة المالية 2023، وتأسيس نظام تعويضي جديد.

كما أشار بداري في منشور له عبر الفايسبوك، إلى أن النظام التعويضي سيكون لفائدة الأستاذ الباحث. والباحث الدائم، والإستشفائيين الجامعيين، الذي يشهد أيضا اللمسات الأخيرة، في انتظار تحويله للمصالح الوصية.

وكان قد أمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، خلال اجتماع المجلس الوزراء، أمس الأحد، بمراجعة أجور أساتذة التعليم العالي والباحثين الجامعيين.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية المتضمن نتائج الإجتماع، فإن هذا القرار يأتي تنفيذا لإلتزامات الرئيس تبون الـ54.

كما وافق رئيس الجمهورية خلال هذا الإجتماع على مقترحات وزير التعليم العالي، بتوظيف حاملي الماجستير والدكتوراه.

وثمنت اللجنة الوطنية للأساتذة الجامعيين لنقابة السناباس “SNAPES”، الاجراءات الكبرى التي اتخذها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لصالح الأسرة الجامعية عشية ترأسه لمجلس الوزراء.

وذلك كبارقة أمل تستحق الاشادة والتثمين، وتؤكد بلا شك أن “الجزائر الجديدة” تعمل ولاتزال على ترقية جميع فئات المجتمع.

وعلى رأسهم الأسرة الجامعية “النخبة الرمادية” التي تلقت بكل سعادة وارتياح قرار رئيس الجمهورية بمراجعة وتحسين أجور الأسرة الجامعية ومراجعة القانون الاساسي للأستاذ الجامعي من أجل الرفع من جودة الحياة. وتحسين ظروف معيشة الأسرة الجامعية.

وحسب بيان اللجنة الوطنية للأساتذة الجامعيين لنقابة السناباس، فلقد جاء قرار الرئيس في ظرف خاص وحساس. يشوبه التضخم الذي فرضته التحولات الدولية. وآثار فيروس كوفيد-19 التي شلت الاقتصاد العالمي.

كما يمس التوظيف حسب وزير التعليم العالي، التدريس كأستاذ باحث قسم “ب”، وباحث في مراكز البحث، والإدارات، برتب إدارية خاصة. وكذا التوظيف بالتعاقد في التدريس

بالمؤسسات الجامعية مع أجرة شهرية معادلة لأجرة أستاذ مساعد قسم “ب” دائم قابلة للتجديد. والتوظيف كباحث متعاقد بمراكز ومخابر، ووحدات البحث، وبرامج البحث الوطنية براتب يعادل أجرة باحث دائم، قابل للتجديد.

وكان قد أمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، خلال  اجتماع المجلس الوزراء أمس الأحد، بمراجعة أجور أساتذة التعليم العالي والباحثين الجامعيين.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية المتضمن نتائج الإجتماع، فإن هذا القرار يأتي تنفيذا لإلتزامات الرئيس تبون الـ54.

كما وافق رئيس الجمهورية خلال هذا الإجتماع على مقترحات وزير التعليم العالي بتوظيف حاملي الماجستير والدكتوراه.

وثمنت اللجنة الوطنية للأساتذة الجامعيين لنقابة السناباس “SNAPES”، أمس الأحد، الاجراءات الكبرى التي اتخذها  رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لصالح الأسرة الجامعية عشية ترأسه لمجلس الوزراء.

وذلك كبارقة أمل تستحق الاشادة والتثمين، وتؤكد بلا شك أن “الجزائر الجديدة” تعمل ولاتزال على ترقية جميع فئات المجتمع.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى