الوطنيموقع النهار

إحصاء 714 متعاملا إقتصاديا في مجال رسكلة النفايات

أحصت مصالح السجل التجاري 714 متعاملا إقتصاديا ينشطون في مجال تسيير النفايات وتثمينها.

ولدى عرضها الحصيلة خلال يوم اعلامي نظمته الوكالة الوطنية للنفايات، أفادت المديرة الفرعية لتنظيم النشاطات التجارية والمهن المقننة بوزارة التجارة وترقية الصادرات، سهام بوقريط. أنّه بعد ترميز الأنشطة التجارية الجديدة، تم إحصاء 550 شخصا طبيعياً. بالإضافة كذلك إلى 164 شخصا معنويا ينشطون في مجال رسكلة النفايات.

وأشارت المسؤولة ذاتها، إلى أنّ هذا الإحصاء الجديد جاء بعد عملية تطهير وتحيين مدونة الأنشطة الاقتصادية الخاضعة للتسجيل في السجل التجاري. التي باشرتها مصالح وزارة التجارة و ترقية الصادرات. مشيرة إلى أنه تم في مجال تسيير النفايات وتثمينها. ترميز 16 نشاطا تجاريا جديدا تخص الإنتاج والخدمات والتصدير. وفي السياق نفسه، تمّ حذف 25 نشاطا تجاريا واستبدالها بالرموز الجديدة.

كما كشفت بوقريط، أنه “سوف يتم قريبا إدراج مجال تسيير النفايات في فائدة التجار المتنقلين”. مشيرة إلى أنّ الوزارة ترافق وتسعى لاستقطاب أكبر عدد ممكن من المتعاملين الإقتصاديين والتقليل من الناشطين غير القانونيين.

636 متعاملاً في تصدير النفايات

أضافت المسؤولة ذاتها أنّ نشاط تصدير النفايات “مقنن” ويخضع لتنظيم خاص يتطلب حيازة رخصة من طرف وزارة البيئة والطاقات المتجددة. مشيرة إلى أنّ عدد المتعاملين الاقتصاديين الحائزين على إمكانية التصدير. عبر الترميز التجاري الخاص بهذا النشاط، بلغ 636 متعاملا. منهم 166 شخصا طبيعيا و470 شخصا معنوياً.

من جهته أوضح مدير السجل التجاري على مستوى المركز الوطني للسجل التجاري، عمر جعبوب. أنّ عملية ترميز النشاطات وحذف بعضها تقلصت تماشيا مع احتياجات السوق الوطنية والدولية ومواكبة للتطورات الإقتصادية الجديدة. حيث أصبح اليوم بإمكان حامل رمز نشاط الانتاج ممارسة نشاط التصدير دون حيازة سجل جديد خاص به.

كما ذكّر المسؤول بأهم التسهيلات التي يقدمها المركز للمتعاملين الاقتصاديين في عملية منح الرموز. مشيرا إلى أهمية الرقمنة في تسهيل هذه العملية.


اكتشاف المزيد من قناة جيل دي زاد | Jeel Dz Tv

اشترك للحصول على أحدث التدوينات المرسلة إلى بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى